إغلاق مكاتب الاقتراع في الانتخابات التشريعية التركية

إغلاق مكاتب الاقتراع في الانتخابات التشريعية التركية

أغلقت مكاتب الاقتراع في تركيا أبوابها، في انتخابات تشريعية هي الثانية خلال خمسة أشهر، بعدما فشل حزب العدالة والتنمية في حزيران/يونيو بالحصول على الغالبية المطلقة في البرلمان.

ودعي أكثر من 54 مليون ناخب تركي للمشاركة في التصويت، حيث شهدت مكاتب الاقتراع إقبالًا كثيفًا. ومن غير المتوقع صدور نتائج أولية قبل الساعة 18:00 بتوقيت غرينتش.

ويبلغ عدد الناخبين المسلجين في الداخل 54 مليون، و49 ألف، و940 ناخباً، فيما يبلغ عدد صناديق الاقتراع في عموم البلاد، 175 ألف، و6 صناديق، بما فيهم 358 صندوق ستتوزع على السجون.

اقرأ أيضًا| الانتخابات التركية: زعماء الأحزاب السياسية يدلون بأصواتهم

ويتنافس في الانتخابات 16 حزبًا، أبرزهم أحزاب 'العدالة والتنمية'، و'الشعب الجمهوري'، و'الحركة القومية'، و'الشعوب الديمقراطي'، فضلاً عن 21 مرشحاً مستقلاً.

ويبلغ عدد بطاقات التصويت 75 مليون، و288 ألفاً، و955 بطاقة، تستخدم في عمليات الاقتراع داخل البلاد وخارجها.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات في تركيا، أعلنت نتائج الانتخابات النيابية، التي جرت في 7 حزيران/ يونيو الماضي، وأوضحت أن حزب العدالة والتنمية فاز بـ 40.87% من أصوات الناخبين، وحزب الشعب الجمهوري حلّ في المركز الثاني بنسبة 24.95%، بينما حصل حزب الحركة القومية على 16.29%، وتمكن حزب الشعوب الديمقراطي، من تخطي الحاجز الانتخابي (10%)، بحصوله على 13.12% من الأصوات. وحصلت الأحزاب الأخرى والمرشحون المستقلون على 4.77%.

وأدلى في الانتخابات المذكورة 47 مليونا و462 ألفا و695 ناخبًا بأصواتهم، وبلغ عدد الأصوات الصحيحة 46 مليونا و131ألفا و968 صوتا، والباطلة مليونا واحدا و330 ألفا و727 صوتا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018