الاتحاد الأوروبي يباشر بوسم منتجات المستوطنات اليوم

الاتحاد الأوروبي يباشر بوسم منتجات المستوطنات اليوم
قاطعوا إسرائيل (أ ف ب)

يباشر الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، بوسم منتوجات المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية، بالإضافة إلى هضبة الجولان، بعد أن صوّت البرلمان الأوروبي لصالح وضع علامة على منتوجات المستوطنات الشهر الماضي، بهدف تمييزها عن غيرها.

وذكرت صحيفة 'يديعوت أحرونوت' أن الخارجية الإسرائيلية، تحاول بذل جهود كبيرة لتأجيل القرار الذي من المتوقّع أن يباشر الاتحاد الأوروبي بتنفيذه اليوم. وبحسب القرار الذي صوّت عليه البرلمان بأغلبية 525 صوت، سيتم إصدار توصية من الاتحاد للدول الأعضاء فيه بهدف وسم المنتجات. وتتوقّع إسرائيل أن تمتنع دول مثل ألمانيا وفرنسا وإيطاليا عن تنفيذ القرار، بحسب الصحيفة.

اقرأ أيضًا | الاتحاد الأوروبي ينشر تعليمات وضع علامات على منتجات المستوطنات

أمّا حول المنتوجات التي من المتوقّع أن يتم وسمها، قالت الصحيفة إنها ستكون الخضار والفواكه، وزيت الزيتون، العسل، بالإضافة إلى النبيذ ومستحضرات التجميل.

وتطرقت الصحيفة إلى الجهود الدبلوماسية التي تقوم بها الخارجية لتأجيل تنفيذ القرار، إذ قالت إن إسرائيل ستقوم باستدعاء سفير الاتحاد الأوروبي، لاريس أندرسون، لديها لجلسة استماع، بالإضافة إلى أنها تحاول الضغط على الاتحاد من خلال الدول الداعمة لسياساتها الاستيطانية ومن خلال تفعيل ضغط أميركي على أوروبا.

بدوره، استمر رئيس اللجنة الإسرائيلية لدى الاتحاد الأوروبي في بروكسل ديفيد والزر، بالسياسة المتبعة لدى إسرائيل وخارجيتها بكل ما يخص مقاطعتها ورفض سياستها الاستيطانية، إذ قال إنه 'اليوم على الأرجح سوف تنشر التوجيهات. بصراحة، إنه أمر محبط وهو غير مقبول ولن يؤخذ بخفة في إسرائيل. سوف تكون له تداعيات'، مضيفًا أن 'الأمر يتعلق بقضية سياسية وبإجراء سياسي وسوف تكون له تداعيات سياسية'.