سقوط طائرة قديمة في نهر هدسون بنيويورك ومقتل قائدها

سقوط طائرة قديمة في نهر هدسون بنيويورك ومقتل قائدها

قالت السّلطات الأميركيّة ووسائل إعلام محليّة، إنّ قائد طائرة تعود لفترة الحرب العالميّة الثّانية قتل حين سقطت طائرته في نهر هدسون، بمدينة نيويورك قبالة مانهاتن، يوم الجمعة، بسبب عطل في المحرّك.

وقال السارجنت جيف فلين، من شرطة ولاية نيوجيرزي، إنّ الطّائرة سقطت قبالة شارع بمانهاتن يبعد بضعة كيلومترات عن جسر جورج واشنطن في نحو السّاعة 7:30 مساءً.

وموقع التّحطّم قريب من موقع حادث طائرة شركة يو.إس.إيرويز الشّهير حين نجح قائدها بأعجوبة في الهبوط على الماء وسط النّهر بعد اصطدامه بسرب من الطّيور وتوقّف محرّكي الطّائرة. ونجا في الحادث الذي وقع في كانون الثّاني/يناير 2009 جميع ركّاب وأفراد طاقم الطّائرة وعددهم 155، حتّى أنّه وصف "بمعجزة نهر هدسون".

وقالت شرطة نيويورك إنّ الجثّة التي انتشلت من حطام الطّائرة هي جثّة وليام جوردون (56 عامًا) من كيه ويست في فلوريدا.

وقالت الإدارة الاتّحادية للطيران، إنّ الطّائرة قديمة من طراز بي-47 ثندر بولت، وكانت إحدى ثلاث طائرات أقلعت من مطار ريببلك في فارمينجدالي بنيويورك .

وقال فلين إنّ الطّائرة كانت تشارك في احتفال يستمرّ أسبوعًا لأفراد الخدمة البحريّة بالجيش الأميركيّ. وعادت الطّائرتان الأخريّان سالمتين إلى المطار.