تزايد عدد اللاجئين باليونان بعد محاولة الانقلاب بتركيا

تزايد عدد اللاجئين باليونان بعد محاولة الانقلاب بتركيا
(أ.ف.ب)

أفادت الأرقام اليومية التي تصدرها الحكومة اليونانية بأن عدد المهاجرين واللاجئين في المخيمات التي أقيمت في الجزر الخمس في بحر إيجه، يزداد باستمرار منذ محاولة الانقلاب في تركيا.

وبلغ هذا العدد اليوم، الخميس، نحو 10200 شخص في الجزر التي تبلغ قدرة استيعابها 7450 مكانا مقابل 8500 قبل 15 تموز/يوليو، تاريخ محاولة الانقلاب في تركيا المجاورة.

وفي الأول من آب/أغسطس، كان العدد سجل زيادة بنسبة 11%.

وقال مصدر حكومي لوكالة فرانس برس إن متوسط عدد الواصلين إلى الجزر سجل ارتفاعا طفيفا 'من 85 شخصا منذ 15 تموز/يوليو إلى 100 منذ الأول من آب/أغسطس'.

وأضاف أنه 'ليس ثمة داع للقلق' ما دام هذا العدد أقل من المهاجرين الذين كانوا يتدفقون بالآلاف يوميا العام الفائت.

وتابع أنه 'لمواجهة هذا الارتفاع، نبحث تعزيز قدرات المخيمات في الجزر'.

ولجأت اليوم جمعيات وشركات محلية في خيوس وساموس، وهما اثنتان من الجزر الخمس حيث أقيمت المخيمات، إلى مجلس الدولة معتبرة أن قانون إنشاء المخيمات 'مناف للدستور'، علما بأنها شكلت ضربة للسياحة.

ويخشى خبراء أوروبيون التأثيرات السلبية لإعلان حالة الطوارئ في تركيا وحملة التطهير التي أعقبت محاولة الانقلاب على اتفاق الحد من المهاجرين بين الاتحاد الأوروبي وتركيا.

وبعد ثلاثة أيام من المحاولة، تم استدعاء سبعة مراقبين أتراك كانوا أرسلوا إلى الجزر اليونانية الخمس في إطار تطبيق الاتفاق المذكور من دون أن يحل أحد محلهم.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية