تركيا تدافع عن ترامب وانتخابه وتنتقد أوروبا

تركيا تدافع عن ترامب وانتخابه وتنتقد أوروبا

انتقد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، اليوم الثلاثاء، الاحتجاجات التي تشهدها مدنا أميركية ضد الرئيس المنتخب دونالد ترامب، وهي المظاهرات التي لا تزال سلمية إلى حد كبير، وإن كانت شهدت بعض حوادث العنف.

وقال يلدريم خلال اجتماع للمجموعة البرلمانية لحزبه العدالة والتنمية الحاكم في أنقرة: 'محاولة القفز على النتائج التي أتت بها صناديق الاقتراع عبر عنف الشوارع هي غير ديمقراطية وغير مقبولة'.

وحذر يلدريم من أن مثل هذه التصرفات تقوض الديمقراطية.

وكان يلدريم والرئيس رجب طيب إردوغان قد اتصلا هاتفيا بترامب بعد ظهور النتائج الأسبوع الماضي. ونقلت وسائل إعلام محلية عن إردوغان القول إنه وجه دعوة لترامب لزيارة تركيا.

وتجدر الإشارة إلى أن علاقة أنقرة مع الرئيس الأميركي المنتهية ولايته كانت متوترة، وتتطلع أنقرة إلى علاقات أفضل مع ترامب.

يلدريم: على الاتحاد الأوروبي أن يختار بين تركيا وأعدائها

وفي سياق منفصل، قال يلدريم  إن على الاتحاد الأوروبي أن يختار بين تركيا وأعدائها، مضيفا أنه يجب ألا تتوقع بروكسل من أنقرة تغيير قوانينها الخاصة بمكافحة الإرهاب.

وتزامنت التصريحات مع زيارة رسمية بدأها وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير اليوم للبلاد.

وتوترت العلاقات بين تركيا المرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي وبروكسل بعد محاولة انقلاب في تموز/ يوليو.

 ويشعر الزعماء الأوروبيون بالقلق من أن أنقرة ربما تستخدم محاولة الانقلاب كذريعة لشن حملة على المعارضة.

اقرأ/ي أيضًا | بعد فوز ترامب... "الصخرة" ينوي الترشح للرئاسة

 في الوقت نفسه غضبت أنقرة لأنها اعتبرت أنها لم تحصل أي ما يكفي من تضامن عقب محاولة الانقلاب الفاشلة.