ترامب لم يوقع أمر تأجيل نقل السفارة الأميركية إلى القدس

ترامب لم يوقع أمر تأجيل نقل السفارة الأميركية إلى القدس

لم يقرر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بعد بشأن تجديد أو إلغاء الأمر الرئاسي الذي يؤجل نقل السفارة الأميركية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، على الرغم من تبقي يوم واحد فقط لسريان مفعول الأمر السابق.

يشار إلى أن تجديد الأمر يمنع نقل السفارة الأميركية إلى القدس لمدة ستة شهور أخرى، أما إلغاؤه فيعني البدء بعملية نقل السفارة.

وردا على سؤال بهذا الشأن، قال المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبايسر، مساء اليوم للصحافيين، إن ترامب لم يقرر بعد، وعندما يتخذ قراره سيتم الإعلان عن ذلك.

يذكر أن ترامب كان قد تعهد خلال حملته الانتخابية بنقل السفارة الأميركية إلى القدس. وادعى مقربون منه أنه سينفذ ذلك في اليوم الأول له في البيت الأبيض. ومع ذلك، ومنذ توليه زمام منصبه، رفض التعهد بأن يلتزم بذلك، وقال إن الحديث عن موضوع معقد.

تجدر الإشارة إلى أن الكونغرس كان قد قرر عام 1995 نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، ولكن، ومنذ ذلك الحين، يقوم كل رئيس أميركي بالتوقيع على أمر يؤجل ذلك لمدة ستة شهور، بداعي "اعتبارات أمن قومي".

وكان الرئيس السابق، باراك أوباما، قد وقع على الأمر قبل أسابيع من نهاية ولايته في منصبه. وينتهي سريان الأمر في الأول من حزيران/ يونيو المقبل.

وفي حال لم يوقع ترامب على أمر التأجيل، فإن الإدارة الأميركية تكون ملزمة بحسب القانون بأن تبدأ عملية نقل السفارة.