الشيوخ الأميركي يصادق على عقوبات جديدة ضد موسكو

الشيوخ الأميركي يصادق على عقوبات جديدة ضد موسكو

صادق مجلس الشيوخ الأميركي، الليلة الفائتة، على عقوبات جديدة ضد روسيا، الأمر الذي سيلزم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، باتباع سياسة صارمة حيال موسكو، أو استخدام حق النقض الرئاسي على القانون.

وجاء أنه تمت المصادقة على العقوبات بغالبية 98 مقابل معارضة اثنين، وبدعم واسع من جانب أعضاء الحزب الجمهوري.

وعلم أن العقوبات قد فرضت على كل من روسيا وإيران وكوريا الشمالية.

وفي حال لجأ ترامب إلى حق النقض على القانون وعدم المصادقة على العقوبات، فمن المتوقع أن يجند الكونغرس غالبية من شأنها إلغاء الفيتو الرئاسي.

يذكر أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، كان قد اتهم المشرعين الأميركيين، يوم أمس، بالوقاحة، وتعهد بأن ترد روسيا على العقوبات في حال تحولت إلى قانون.

وفي مؤتمر صحفي عقده مع الرئيس الفنلندي، ساولي نينيستو، قال بوتين إن بلاده تتصرف بشكل منضبط ومتسامح، ولكن في مرحلة معنية سيتوجب الرد. على حد تعبيره.

وكان مجلس النواب قد صادق، يوم أمس الأول، على رزمة عقوبات بغالبي 419 مؤيدا مقابل 3 معارضين. وتأتي هذه المصادقة كنجاح من جانب المشرعين المعنيين بمعاقبة روسيا بسبب الشبهات بشأن تدخلها في الانتخابات الرئاسية للواليات المتحدة.

ويأتي فرض هذه العقوبات الجديدة على روسيا، في الوقت الذي صرح فيه ترامب أنه يدرس إزالة بعض العقوبات التي فرضتها الإدارة الأمركية السابقة، برئاسة باراك أوباما، على روسيا.