إندونيسيا: 75 ألف نازح خوفًا من ثوران بركان

إندونيسيا: 75 ألف نازح خوفًا من ثوران بركان
صورة توضيحية (الأناضول)

أعلنت السلطات الإندونيسية، اليوم الثلاثاء، نزوح أكثر من 75 ألف مواطن من مختلف المناطق في جزيرة بالي، لا سيما تلك المحيطة بجل "أوغونغ"، بعد تحذيرات من انفجار بركان في الوقت القريب.

وقال المتحدث باسم وكالة الكوارث الإندونيسية، سوتوبو بورو نوغروهو، في تصريح صحافي، إنه "تم توزيع النازحين على أكثر من 370 موقعا في جزيرة بالي (...) وأعدادهم مرشحة للارتفاع".

والأسبوع الماضي، رفعت السلطات الإندونيسية حالة التأهب إلى أعلى مستوى تحسبا لانفجار البركان في قمة "أوغونغ"، عقب الزيادة الهائلة في النشاط الزلزالي.

وأمس، حذرت وزارة الطاقة والثروة المعدنية في إندونيسيا من إمكانية حدوث انفجار بركاني "وشيك" في جبل "أوغونغ"، موصية بتجنب الطيران في المجال الجوي للمنطقة ومحيطها.

وأظهرت بيانات صادرة عن مركز "علم البراكين والتخفيف من حدة المخاطر الجيولوجية" زيادة كبيرة في النشاط البركاني في جبل "أوغونغ"، واحتمال انفجاره في المستقبل القريب.

ووفقا لمركز علم الزلازل في إندونيسيا، فقد سجل فجر الأحد ما لا يقل عن 109 من الزلازل البركانية الضحلة، و178 زلزالا بركانيا، و13 زلزالا تكتونيا.

وكان آخر انفجار للبركان في جبل أوغونغ عام 1963، أسفر عن مقتل نحو 1100 شخص.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018