مظاهرات للممرضات ضد التقشف في أثينا

مظاهرات للممرضات ضد التقشف في أثينا

نظمت ممرضات يونانيات، اليوم الجمعة، مظاهرة احتجاجية ضد تدابير التقشف، في العاصمة أثينا.

وأعلنت الممرضات المحتجات إضرابا عن العمل لمدة يوم، وتجمعن وسط أثينا، حيث توجهن إلى مقر وزارة الصحة.

ورددت الممرضات هتافات ضد سياسات الإصلاح الصحي للحكومة، كما أحرقن نسخا من شهاداتهن.

وفي سياق متصل، نظم موظفون متقاعدون مظاهرة في أثينا، للمرة الثانية خلال الأسبوع الحالي، ضد الاقتطاعات الجديدة المرتقبة على معاشاتهم في 2019، وفق خطط الحكومة.

وشارك في المظاهرة أمام مبنى المحكمة الإدارية العليا التي تنظر في الاعتراض على الاقتطاعات المرتقبة، مئات المتقاعدين، وحمل بعضهم لافتة كتبوا عليها "خذوا النقود ممن يمتلكها ولا تقربوا المتقاعدين".

وشهد دخل المتقاعدين انخفاضا بنحو 40% خلال الأعوام الماضية بسبب الأزمة الاقتصادية في اليونان، التي تصل فيها نسبة البطالة 21%.

ومنذ نيسان/ أبريل 2010، تواجه اليونان أزمة اقتصادية تعرف باسم "الدين الحكومي"، بعد طلب الحكومة من الاتحاد الأوروبي، وصندوق النقد الدولي تفعيل خطة إنقاذ تتضمن قروضًا، لمساعدة البلاد على تجنب خطر الإفلاس، مقابل تنفيذها إصلاحات اقتصادية وإجراءات تقشف لخفض العجز بالموازنة.‎

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018