كوريا الشمالية: السلاح النووي مسألة حياة أو موت

كوريا الشمالية: السلاح النووي مسألة حياة أو موت
(أ.ف.ب)

قال وزير خارجية كوريا الشمالية، ري يونغ هو، إن بلاده لا تعتزم إجراء أي مباحثات مع الولايات المتحدة الأميركية بشأن برنامجها النووي.

وكان نائب وزير الخارجية الأميركي، جون سوليفان، قد أعلن من طوكيو، الثلاثاء الماضي، أن الولايات المتحدة لا تستبعد "إمكانية المحادثات المباشرة في نهاية الأمر" مع كوريا الشمالية.

وأوضح في أعقاب اجتماع مقتضب مع نائب وزير الشؤون الخارجية الياباني، شينسوكي سوجياما، أن بلاده "تركز على الدبلوماسية مع بيونغ يانغ ولكن يجب أن تكون متأهبة للأسوأ".

من جهته، اعتبر الوزير الكوري الشمالي في تصريحات من موسكو، اليوم الجمعة، خلال مشاركته في أعمال مؤتمر لمنع "انتشار الأسلحة"، أن الولايات المتحدة "يجب أن تسلّم بـ ترسانة بيونغ يانغ النووية لأنها بالنسبة لنا مسألة حياة أو موت".

ونقلت صحيفة "إزفستيا" الروسية، قوله إن "الوضع الحالي يعزز قناعتنا بأننا بحاجة لمواصلة التجارب الصاروخية لأهداف دفاعية، ولأجل صد أي هجوم أميركي محتمل"،

وأضاف: "سنرد على النار بالنار".

واعتبر الوزير الكوري الشمالي أن "كافة الجهود التي تبذلها بيونغ يانغ هي في سياق دفاعي، ولا تتعارض مع التشريعات الدولية ذات الصلة".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018