بوتين يستقبل إردوغان لمناقشة الوضع في سورية

بوتين يستقبل إردوغان لمناقشة الوضع في سورية
(أ ف ب)

استقبل الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، نظيره التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الإثنين، في سوتشي جنوب غربي روسيا، لمناقشة وسائل تسوية النزاع السوري.

وفي بداية اللقاء مع الرئيس التركي في مقر إقامته في سوتشي، أعرب بوتين عن ارتياحه بالقول "نعمل في الواقع على كل محاور" التعاون "ولدينا العادة الحسنة التي تقضي بمناقشة مواضيع الساعة بطريقة عملانية".

من جانبه، أكد إردوغان، كما جاء في ترجمة كلامه إلى اللغة الروسية، "أنا على اقتناع بأن لقاءنا اليوم سيكون فعالا جدا".

وأعلن المتحدث باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف، أن موضوع النقاش الرئيسي سيكون "الوضع في سورية، وعمل مناطق خفض التوتر ومتابعة عملية التسوية السياسية".

وكان مستشار الكرملين، يوري أوشاكوف، قد قال الأسبوع الماضي، إن "سورية ما زالت في صلب اهتمام الرئيسين الروسي والتركي".

يذكر أن إردوغان وبوتين كانا قد التقيا في أيلول/سبتمبر الماضي في أنقرة، وقررا الضغط لإنشاء منطقة خفض توتر في منطقة إدلب شمالي سورية.

وكان الرئيسان قد تصالحا في آب/أغسطس 2016، بعد أكثر من عام على أزمة خطيرة في علاقاتهما نجمت عن إسقاط تركيا طائرة روسية على الحدود السورية أواخر 2015.

وتعبيرا عن الوفاق بين البلدين، أعلن إردوغان في أيلول/سبتمبر أنه وقع مع روسيا عقدا لشراء منظومات دفاعية مضادة للطيران من نوع أس-400، مما أثار قلق الحلف الأطلسي الذي تنتمي إليه تركيا.

وقال مالاشينكو إن من المتوقع أن يكون الاقتصاد أيضا أحد مواضيع النقاش بين الرئيسين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018