حريق يودي بحياة 19 شخصا في بكين

حريق يودي بحياة 19 شخصا في بكين
(أ.ف.ب.)

تحقق السلطات الصينية، اليوم الأحد، في أسباب اندلاع حريق في مبنى بجنوب بكين أدى إلى سقوط 19 قتيلا وثمانية جرحى ليل السبت الأحد.

واندلع الحريق في مبنى في منطقة داشينغ، حيث تجذب الأسعار الزهيدة لإيجارات المنازل المهاجرين من المناطق الصينية الأخرى في أغلب الأحيان. ويقع في المنطقة عدد من مصانع النسيج.

وذكرت السلطات المحلية، صباح الأحد، أنها ما زالت تحقق في أسباب هذه الكارثة. لكن وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية، قالت إن الشرطة اوقفت عددا لم تحدده من المشتبه بهم.

وقال ناطق باسم السلطات المحلية في داشينغ يدعى سون رافضا اعطاء اسمه الكامل "نحقق في الأسباب الدقيقة للحريق وستتم ملاحقة المسؤولين".

وكانت السلطات أبلغت، مساء السبت، بالحريق وأرسلت 14 فريقا من رجال الإطفاء و34 شاحنة. واستغرق إخماد الحريق ست ساعات.

ويأتي هذا الحادث بينما أطلقت حملة واسعة لتحسين وسط بكين، تشمل خصوصا إغلاق محلات تجارية تسيء لصورة العاصمة.

ويؤكد معارضو هذه المبادرة أنها تستهدف أيضا إبعاد العمال المهاجرين عن وسط المدينة إلى محيطها.

وتشهد الصين باستمرار حرائق تسفر عن سقوط ضحايا بسبب عدم احترام معايير السلامة. وفي أيلول/سبتمبر الماضي لقي 11 شخصا حتفهم في حريق في منزلين في مدينة تايجو شرق البلاد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018