المحكمة العليا الروسية ترفض استئناف المعارض نافالني

المحكمة العليا الروسية ترفض استئناف المعارض نافالني
أرشيفية (أ.ف.ب)

رفضت المحكمة العليا بموسكو، اليوم السبت، الطعن المقدم من السياسي الروسي المعارض أليكسي نافالني ضد قرار لجنة الانتخابات المركزية بمنعه من الترشح بالانتخابات الرئاسية القادمة في شهر أذار/مارس القادم.

وكانت اللجنة الانتخابية المركزية الروسية قد رفضت، الاثنين الماضي، تسجيل أليكسي نافالني كمرشح مستقل في للانتخابات الرئاسية القادمة، والتي أعلن بوتين ترشّحه فيها، بذريعة سجله الجنائي الذي يتضمن تهمة لم ترفع عنه.

وهذه هي المرة الرابعة التي يترشح فيها بوتين للرئاسة حيث كانت الأولى بعد استقالة الرئيس بوريس يلتسن عام 2000، ثم أعيد انتخابه ثانيًة في 14 آذار/مارس 2004، ولدورة ثالثة في 8 آذار/مارس 2012.

يشار إلى أن "خدمة العمل الأوروبي الخارجي" التابعة للاتحاد الأوروبي انتقدت قرار السلطات الروسية منع المعارض، أليكسي نافالني، من خوض انتخابات الرئاسة المقبلة، وقالت إن هذا المنع يثير تساؤلات حول مجمل عملية التصويت المرتقبة في الانتخابات الرئاسية الروسية.

وأوضحت في بيان، الثلاثاء الماضي، أن القرار "يلقي بظلال جدية من الشك على التعددية السياسية في روسيا وآفاق إجراء انتخابات ديمقراطية العام المقبل".
وتظهر استطلاعات الرأي أن الرئيس، فلاديمير بوتين، يتجه نحو فوز سهل مما يعني أنه سيبقى في السلطة حتى 2024. 

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة