بانون خضع للتحقيق حول مزاعم "التدخل الروسي في الانتخابات الأميركية"

بانون خضع للتحقيق حول مزاعم "التدخل الروسي في الانتخابات الأميركية"
ستيف بانون (أ ب)

استجوب المحقق الخاص في قضية التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الرئاسية لصالح حملة دونالد ترامب، خلال الأسبوع الجاري، المستشار السابق للرئيس، ستيف بانون، بحسب ما ذكرته شبكة "سي إن إن".

ونقلت "سي إن إن" عن مصدر مطلع على التحقيق أن فريق المحقق روبرت مولر، استجوب بانون لساعات على مدى يومين.

ورد بانون على جميع الأسئلة التي وُجهت له، من دون استثناء أي موضوع، بحسب ما قال المصدر نفسه للشبكة.

وكان بانون مخططا إستراتيجيا في حملة الرئيس ترامب "أميركا أولا"، حتى مغادرته الإدارة في آب/ أغسطس الماضي. وقد لعب دورا رئيسيا في الأسابيع الأخيرة للحملة الرئاسية في 2016، وشارك في لقاءات في الفترة الانتقالية، يجري الآن التحقيق بشأنها.

وأمس الخميس، مثل بانون أمام لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ، وتصدى لأعضاء في المجلس من الحزبين مستخدما "الامتياز" الذي يسمح للرئيس ومسؤولين في السلطة التنفيذية بحجب بعض المعلومات عن الكونغرس والرأي العام.

وقد رفض الرد على أسئلة حول الفترة الانتقالية، والفترة التي أمضاها في البيت الأبيض.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018