إغلاق المواقع النووية بكوريا الشمالية قبيل قمة ترامب وكيم

 إغلاق المواقع النووية بكوريا الشمالية قبيل قمة ترامب وكيم
(أ.ب.)

نقل مكتب الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، اليوم الأحد، عن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون قوله خلال اجتماعه مع مون إنه سيغلق موقع التجارب النووية في أيار/مايو القادم، على مرأى من العالم الخارجي كله.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية قبل اجتماع القمة، إن بيونجيانج ستعلق فورا التجارب النووية والصاروخية وتلغي موقعها للتجارب النووية وستسعى بدلا من ذلك إلى تحقيق النمو الاقتصادي والسلام.

وقال البيت الأزرق، إنه تأكيدا لهذا النبأ قال كيم لمون إنه سيدعو خبراء وصحفيين من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية لضمان ”شفافية“ إغلاق المنشآت.

من جانبه، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إن اجتماعا مع كوريا الشمالية قد يُعقد خلال الأسابيع الثلاثة أو الأربعة المقبلة.

وقال ترامب في تجمع انتخابي في واشنطن بولاية ميشيجان ”أعتقد أننا سنعقد اجتماعا خلال الأسابيع الثلاثة أو الأربعة المقبلة. ”سيكون اجتماعا مهما جدا، نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية ”.

إلى ذلك، قال مكتب الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن يوم، إن الرئيس الأميركي، أبلغ مون أن تأكيد زعيمي الكوريتين من جديد استهدافهما نزع السلاح النووي بشكل كامل خلال اجتماعهما، يوم الجمعة، تعد أنباء طيبة للعالم.

واتفق مون وترامب خلال اتصال هاتفي جرى في ساعة متأخرة من مساء السبت، على ضرورة عقد قمة مبكرة بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جون أون، والتي قال ترامب إنها ستعقد خلال الأسابيع الثلاثة أو الأربعة المقبلة.

وقال مكتب مون إن مون وترامب تبادلا أيضا وجهات النظر بشأن موقعين أو ثلاثة محتملين للقمة بين كيم وترامب.

كما وقال مكتب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، اليوم الأحد، إن آبي والرئيس ترامب رحبا باجتماع القمة الذي عُقد بين الكوريتين بوصفه خطوة إيجابية من أجل نزع السلاح النووي و“خطوة تاريخية“ نحو تحقيق السلام والاستقرار في شمال شرق آسيا.

وتعهد زعيما كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية خلال اجتماع قمة تاريخي يوم الجمعة بالعمل على ”نزع السلاح النووي بشكل كامل“ من شبه الجزيرة الكورية. ولكن ترامب قال إنه سيواصل الضغط على بيونجيانج من خلال العقوبات قبل اجتماعه غير المسبوق مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون.

وقال مكتب رئيس الوزراء الياباني في بيان إن هذه التصريحات جاءت خلال اتصال هاتفي استمر 30 دقيقة بين آبي وترامب، يوم السبت، اتفقا خلاله أيضا على أهمية اتخاذ بيونجيانج خطوات ملموسة نحو نزع السلاح النووي.

ونقلت تصريحات نشرها مكتب آبي عنه قوله للصحفيين في ساعة متأخرة من السبت إن ”أهم شيء هو ما إذا كانت كوريا الشمالية ستتخذ إجراءات محددة في المستقبل“.

واتفق ترامب ونظيره الكوري الجنوبي مون جيه-إن، أيضا على ضرورة عقد قمة مبكرة بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جون أون والتي قال ترامب إنها ستعقد خلال الأسابيع الثلاثة أو الأربعة المقبلة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018