قتلى وجرحى بانفجار سيارة مفخخة بمقديشو

قتلى وجرحى بانفجار سيارة مفخخة بمقديشو
أدى الانفجار إلى وقوع قتلى وجرحى بصفوف الأطفال (توتير)

قتل ما لا يقل عن ستة أشخاص عندما استهدف هجوم انتحاري بسيارة ملغومة مكتبا حكوميا في العاصمة مقديشو، اليوم الأحد، مما أسفر عن تدمير المبنى ومدرسة في الجهة المقابلة.

وقال النقيب محمد حسين إن الانتحاري حاول اقتحام نقطة تفتيش لكن قوات الأمن أوقفته، الأمر الذي دفعه لتفجير السيارة بالقرب من بوابة مقر المقاطعة.

من جانبه قال المتحدث باسم عمدة حولواداغ، صلاح حسن عمر، إن ثلاثة جنود أوقفوا السيارة قتلوا على الفور بالإضافة لثلاثة مدنيين.

ذكرت خدمة (أمين) للإسعاف الصومالية أن 40 شخصا، بينهم ستة الأطفال، في حاجة لرعاية مكثفة، حيث كان بين الجرحى نائب مفوض المنطقة، إبراهيم حسن متان.

وأكد شهود عيان في المنطقة أن الانفجار نجم عن سيارة مفخخة كانت مركونة بالقرب من مركز ناحية "هولوداغ" وسط العاصمة، وأدى الانفجار إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوف أطفال كانوا يلعبون بالقرب من منطقة الانفجار.

وقال شاهد من رويترز إن دويا هائلا تردد في العاصمة مقديشو وارتفعت سحب دخان في سماء المدينة.

وكان مصدر رسمي ذكر أن سيارة ملغمة وضعت بالقرب من ناحية هولوداغ في العاصمة مقديشو انفجرت، وسمع دوي الانفجار القوي في أحياء العاصمة. ولم تتبنى أي جهة بعد مسؤوليتها عن هذا الهجوم.

ويأتي الانفجار بعد أسابيع من الهدوء في العاصمة مقديشو التي شهدت حوادث تفجيرات راح ضحيتها عدد كبير من المدنيين.

ويعاني الصومال من العنف وانعدام القانون منذ عام 1991.

وتقاتل حركة الشباب الصومالية للإطاحة بالحكومة المدعومة من الغرب والتي تحميها قوات حفظ السلام المفوضة من الاتحاد الأفريقي.

يذكر أن عناصر مسلحة حاولت اقتحام فندق يقع بالقرب من القصر الرئاسي في 14 تموز/يوليو وذلك في العاصمة مقديشو، فيما أعلنت حركة الشباب الإرهابية مسؤوليتها عن هذا الاعتداء.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


قتلى وجرحى بانفجار سيارة مفخخة بمقديشو

قتلى وجرحى بانفجار سيارة مفخخة بمقديشو