النيبال تُحارب العنف الجنسي عن طريق منع المواقع الإباحية

النيبال تُحارب العنف الجنسي عن طريق منع المواقع الإباحية
مظاهرة ضد اغتصاب وقتل طفلة (13 عاما) في آب/ أغسطس الماضي في نيبال ( أرشيفية - أ ف ب)

وجدت السلطات في نيبال، أن الطريقة المثالية لمعالجة تفشي الاعتداءات الجنسية، هي حجب المواقع الإباحية، وهذا بالضبط ما فعلته اليوم الأحد. 

وقال مسؤولون نيباليون، إن السلطات حجبت حتى الآن، نحو 25 ألف موقع إباحي، عن طريق مزودي خدمات الإنترنت الذين أوقفوا تدفق هذا المحتوى للدولة الآسيوية، الذي تعتبره الأخيرة، السبب الرئيسي في ارتفاع نسبة العنف الجنسي في البلاد. 

وأصدرت الحكومة قوانين جنائية ومدنية جديدة هذا العام تتضمن قوانين ضد استخدام المواد الإباحية وبثها ونشرها مع معاقبة المنتهكين لمدة تصل إلى عام في السجن.

وقال المسؤول من هيئة الاتصالات النيبالية، مين براساد اريال، اليوم الأحد، إن "هذه ليست سوى البداية ولكن بداية جيدة للغاية" مضيفا أن فريقا من المسؤولين يراقبون مزودي خدمات الإنترنت لضمان اتباع الطلب.

وقال إن هؤلاء المقدمين الذين يرفضون أو يمتنعون عن الامتثال يواجهون بغرامة تصل إلى 4200 دولار ويخاطرون بفقدان رخصة التشغيل الخاصة بهم.

وقال مزودو خدمة الإنترنت إنهم يمتثلون لأوامر السلطات، لكنهم يقولون إنه سيكون من المستحيل التخلص من كل هذه المواقع ومنعها.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"