هل يلتقي إردوغان بولي العهد السعودي؟

هل يلتقي إردوغان بولي العهد السعودي؟
إردوغان يستبعد لقاء بن سلمان (أرشيف)

نقلت قناة "خبر" التركية عن الرئيس رجب طيب إردوغان قوله إنه، لن يلتقي بولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، خلال زيارة للأرجنتين لحضور قمة مجموعة العشرين، وذلك بعدما قال متحدث باسم إردوغان إنهما قد يلتقيان.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول في وقت سابق، اليوم الخميس، عن المتحدث باسم الرئاسة، إبراهيم كالين، قوله ردا على سؤال عما إذا كان من الممكن أن يلتقي الزعيمان خلال القمة، "ننظر في جدول الأعمال. قد يحدث هذا".

ويمكن أن يكون هذا أول اتصال رسمي بين ولي العهد السعودي وإردوغان، الذي استمر في ضغطه الدولي المتزايد على السعودية بسبب مقتل الصحافي السعودي، جمال خاشقجي، في القنصلية السعودية في إسطنبول الشهر الماضي.

وتصر تركيا على أن قتل الصحافي خاشقجي، الذي كان معارضا للأمير السعودي، كان بأوامر من أعلى مستويات في الحكومة السعودية، لكن ليس من الملك سلمان.

ويقول خبراء إن العملية ليس من المرجح أن تكون قد تمت دون علم ولي العهد، الذي يسيطر على كل مناحي السلطة الرئيسية في السعودية.

وتبدأ قمة مجموعة العشرين، أعمالها بالأرجنتين، في 30 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، وتتواصل حتى الأول من كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

 وفي المقابل، قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إنه قد يلتقي ولي العهد السعودي، على هامش قمة مجموعة العشرين.

كما أعلنت الرئاسة الروسية أن الرئيس فلاديمير بوتين، قد يلتقي بن سلمان على هامش القمة.

يأتي ذلك في وقت تواجه فيه السعودية أزمة كبيرة على خلفية قضية مقتل خاشقجي، إذ أعلنت الرياض في 20 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، مقتله في قنصلية بلاده في إسطنبول، بعد 18 يوما من الإنكار.

وقدمت الرياض روايات متناقضة عن اختفاء خاشقجي قبل أن تقول إنه تم قتله وتجزئة جثته بعد فشل "مفاوضات" لإقناعه بالعودة للسعودية، ما أثار موجة غضب عالمية ضد المملكة ومطالبات بتحديد مكان الجثة.

والجمعة الماضي، قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية، إن "سي آي أيه"، توصلت إلى أن محمد بن سلمان، أمر شخصيا باغتيال خاشقجي، وهو ما نفته الرياض.