هيلي تحمّل حكومة السعودية وبن سلمان مسؤولية مقتل خاشقجي

هيلي تحمّل حكومة السعودية وبن سلمان مسؤولية مقتل خاشقجي
(أ ب)

حمّلت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، نيكي هيلي، اليوم الأربعاء، حكومة السعودية وولي عهدها محمد بن سلمان مسؤولية مقتل الصحافي جمال خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

جاء ذلك في مقابلة تليفزيونية أجرتها شبكة "إن بي سي" الأميركية مع هيلي، التي من المقرر أن تغادر منصبها بحلول نهاية العام الجاري.

وشددت المسؤولة الأميركية على ضرورة إجراء "حوار جاد وصارم مع السعوديين، وإخبارهم أننا لن نتغاضى عن مقتل خاشقجي". في المقابل، أكدت هيلي أن العلاقات بين واشنطن والرياض وثيقة، سيما في مواجهة إيران.

وحول تقارير إعلامية بشأن علاقة "صداقة فريدة" تجمع محمد بن سلمان وجاريد كوشنر، صهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب وأحد مستشاريه، أشارت هيلي إلى وجود "الكثير من الشائعات".

وقالت: "لدينا علاقات مع الكثير من البلدان، وهدفنا هو جعل تلك العلاقات أفضل، لكن عندما تحدث أشياء كهذه (مقتل خاشقجي) يجب أن نتراجع إلى الوراء وألا نتنازل أبدا عن مبادئنا". 

وأثارت جريمة قتل خاشقجي، غضبا عالميا ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله. 

وبعدما قدمت تفسيرات متضاربة، أعلنت الرياض أنه تم تقطيع جثة خاشقجي، إثر فشل مفاوضات لإقناعه "بالعودة إلى المملكة". 

وأعلنت وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه)، مؤخرا، أنها توصلت إلى أن "قتل خاشقجي كان بأمر مباشر من بن سلمان".

لكن الرئيس ترامب شكك في تقرير الوكالة، وتعهد بأن يظل "شريكا راسخا" للسعودية.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة