ترامب يتهم الديمقراطيين بالتسبب بوفاة طفلين مهاجرين

ترامب يتهم الديمقراطيين بالتسبب بوفاة طفلين مهاجرين
(أ ب)

ألقى الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أمس السبت، اللوم على النواب الديمقراطيين في الكونغرس، بوفاة الطفلين طالبي اللجوء، أثناء احتجاز السلطات الأميركية لهما، زاعما أنهم يتحملون أيضا مسؤولية وفاة أطفال مهاجرين آخرين في المستقبل.

وكتب ترامب على صفحته في موقع "تويتر"، أن "وفاة أي أطفال أو آخرين على الحدود (مع المكسيك)، ناجمة عن خطأ الديمقراطيين وسياسات الهجرة البائسة الخاصة بهم، التي تسمح (توهم) للناس (المهاجرين) بأن يقوموا برحلات طويلة لاعتقادهم أنهم يستطيعون دخول بلادنا بطريقة غير شرعية. لا يمكنهم ذلك. إذا كان لدينا جدار، فلن يجربوا ذلك!". 

وتأتي تصريحات الرئيس الأميركي الغريبة، في اليوم التاسع على التوالي، لفرضه سياسة "الإغلاق الحكومي"، مطالبا الكونغرس بتمويل جدار على الحدود مع المكسيك، ليمنع دخول المهاجرين، بينما يعارضه الديمقراطيون والحقوقيّون.

وأكمل ترامب تغريدته زاعما أن "الطفلين كانا مريضين للغاية قبل تسليمهما لحرس الحدود. وقال والد الطفلة الصغيرة (المتوفاة)، إنه لم يكن خطأهم (حرس الحدود)، فهو لم يشربها الماء لأيام. يحتاج حرس الحدود إلى الجدار وسينتهي كل شيء". 

لكن ترامب لم يوضح كيف حصل على هذه المعلومات المتعلقة بصحة الطفلين، ففي الحالتين، لم تحدد السلطات أسباب الوفاة، حتى بعد مرور ثلاثة أسابيع على وفاة الطفلة جكلين كال (7 أعوام)، وأسبوع على وفاة الطفل فليبي جومز ألونسو (8 أعوام). 

وبخلاف إنكار ترامب لما وصفه بـ"إيهام" الديمقراطيين للمهاجرين غير الشرعيين بأنهم يستطيعون طلب اللجوء في الولايات المتحدة، فإن الأشخاص الذين يدخلون للبلاد بطرق غير رسمية، لديهم الحق بطلب اللجوء، وهو ما أكدته المحكمة العليا الأميركية الأسبوع الماضي بعد أن طالبها ترامب بمنع اللجوء على الحدود مع المكسيك.

 اقرأ/ي أيضًا | ما هو "الإغلاق الحكومي" الذي دخلته الولايات المتحدة اليوم؟

اقرأ/ي أيضًا | ترامب يهدد بإغلاق الحدود مع المكسيك

 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019