إيران تهدد إسرائيل "برد حازم ورادع" على مهاجمة سورية

إيران تهدد إسرائيل "برد حازم ورادع" على مهاجمة سورية
علي شمخاني (فارس)

قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، اليوم الثلاثاء، إن بلاده سترد بشكل حازم على أي هجوم إسرائيلي على سورية.

وجاء أن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، حذر  إسرائيل، اليوم، من رد "حازم ورادع" إذا استمرت في مهاجمة أهداف في سورية.

ونسبت وكالة أنباء "فارس" إلى شمخاني قوله "إذا استمرت هذه الأعمال، فسوف يتم تفعيل الإجراءات المتوقعة للردع، والرد بشكل حازم ومناسب".

جاءت تصريحات شمخاني، اليوم، في لقائه مع وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، في طهران، لمناقشة "التعاون الإستراتيجي بين البلدين، وآخر التطورات السياسية والأمنية في المنطقة"، بحسب "فارس".

إلى ذلك، قال شمخاني إن "العراقيل العديدة التي وضعها الغربيون في العملية السياسية الحالية تظهر أن مواقفهم وذرائعهم غير المنطقية هي مجرد دعم لاستمرار الأزمة في هذا البلد".

واعتبر أن "الأعداء المشتركون للعالم الإسلامي، وخاصة أميركا وإسرائيل" يحاولون "تدمير المصالح العظيمة للدول الإسلامية، مثل الأمن والتقدم الاقتصادي، من خلال إيجاد وتوسيع نطاق الصراعات والانقسامات".

كما اعتبر الهجمات الإسرائيلية على سورية وانتهاك أراضيها "أمرا غير مقبول"، وقال "إذا استمرت هذه الأعمال، فسوف يتم تفعيل الإجراءات المتوقعة للردع والرد بشكل حازم ومناسب بحيث يكون درس عبرة لحكام إسرائيل الكذابين والمجرمين"، على حد تعبيره.

يذكر في هذا السياق أن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قد صرحت، الشهر الماضي، أن إسرائيل يجب أن توقف هجماتها على سورية، وإن روسيا لم تغير موقفها بهذا الشأن استنادا إلى مبادئ القانون الدولي.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة