ألمانيا: يمينيّ متطرّف يعتدي على مُسلمة

ألمانيا: يمينيّ متطرّف يعتدي على مُسلمة
توضيحية من الأرشيف

اعتدى يميني متطرّف ألماني، على مسلمة محجبة لفظيا وجسديا في محطة مترو أنفاق بالعاصمة برلين، في اعتداء يأتي ضمن سلسلة اعتداءات استهدفت أشخاصا ذوي مظهر "أجنبي"؛ منهم نساء محجبات، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء، نقلا عن الشرطة الألمانية.

وقام المعتدي بالتلفّظ بعبارات عنصرية قبل أن يعتدى على المرأة المسلمة التي تبلغ من العمر 33 عامًا بدنيا في محطة مترو "غرايفسوالدر"، وسط برلين، أمس الأحد، بحسب ما قالت المرأة للشرطة التي أكدت أن المرأة تلقت العلاج اللازم لإصاباتها.

وذكرت المرأة أن المتطرّف "قام بأداء التحية النازية المحظورة قبل أن يفر من المكان".

وشهدت ألمانيا في السنوات الأخيرة، أحداث عنف متزايدة من قبل متطرفين يمينيين، مدفوعة بالحملة الدعائية التي تقودها الجماعات النازية الجديدة وحزب "البديل" الألماني المعادي للإسلام.

وفي ألمانيا، يتعرض 3 أشخاص على الأقل يوميا لأعمال عنف بدوافع يمينية متطرفة أو عنصرية أو كره للأجانب، حسب رابطة مراكز تقديم المشورة لضحايا عنف التيار اليميني والعنصرية ومعاداة السامية في ألمانيا "VBRG".

وكانت أبحاث كثيرة، قد أشارت إلى أن العنصرية الأوروبية البيضاء، ازدادت على مدار السنوات الأخيرة من "أزمة اللاجئين" عام 2015، وفي ألمانيا، التي حظيت بحصة الأسد من الملايين الذين تدفقوا إلى أوروبا، بلغت جرائم اليمين المتطرف مستويات قياسية إلى حد باتت تهدد التعايش المشترك.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019