الانتخابات الأوكرانيّة: زيلينسكي يتفوّق على فولوديمير الذي يقرّ بالخسارة

الانتخابات الأوكرانيّة: زيلينسكي يتفوّق على فولوديمير الذي يقرّ بالخسارة
الرئيس الأوكراني بترو بوروشينكو في اليسار، ومرشح الرئاسة والكوميدي زيلينسكي (أ ب)

حظي الممثل الكوميدي فولوديمير زيلينسكي، بنحو 73% من أصوات الناخبين مقابل 25% للرئيس بترو بوروشينكو، في استطلاع لآراء الناخبين الأوكرانيين عقب خروجهم من مراكز الاقتراع، اليوم الأحد، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس" للأنباء.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها اليوم، في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية الأوكرانية حيث يكافح الرئيس الحالي لمواجهة تحد قوي من قبل ممثل كوميدي يستنكر الفساد ويلعب دور رئيس البلاد في مسلسل تلفزيوني هزلي.

وأظهرت استطلاعات رأي قبيل التصويت اليوم؛ تخلُّف الرئيس بترو بوروشينكو، البالغ من العمر 53 عاما، كثيرا عن الممثل الكوميدي فولوديمير زيلينسكي، ما يعكس الاستياء الشعبي من الفساد المستشري، والاقتصاد المتدهور، والقتال المستمر منذ خمس سنوات ضد المتمردين الذين تدعمهم روسيا في شرق البلاد.

جانب من تصويت اليوم (أ ب)

وحصل زيلينسكي (41 عاما) على ضعف عدد الأصوات التي حصل عليها بوروشينكو في الجولة الأولى قبل ثلاثة أسابيع.

على غرار الشخصية التي يلعبها في المسرحية الهزلية التلفزيونية، وهو مدرس تحول إلى رئيس بعد ظهور تسجيل مصور له ينتقد فيه الفساد، ركز زيلينسكي على محاربة الكسب غير المشروع وركوب موجة عدم الثقة بشكل عام في النخبة السياسية في أوكرانيا.

إقرارٌ بالخسارة

بدوره، أقر بوروشينكو بهزيمته الساحقة أمام منافسه زيلينسكي في الجولة الثانية لانتخابات الرئاسة، وفق ما أوردت وكالة "أسوشيتد برس" الأميركية.

وقال بوروشينكو إنه سيترك منصبه في الشهر المقبل لكنه أوضح أنه لا يعتزم اعتزال الحياة السياسية.

ودخلت أوكرانيا يوم الأحد مرحلة سياسية جديدة غير واضحة المعالم بعدما أظهر استطلاع لآراء الناخبين عقب خروجهم من مراكز الاقتراع نجاح زيلينسكي، الذي يفتقر للخبرة السياسية، في جمع الأصوات اللازمة لتولي الرئاسة في بلد يخوض حربا.