إلغاء قداس الأحد وحصيلة تفجيرات سريلانكا ترتفع لـ257 قتيلا

إلغاء قداس الأحد وحصيلة تفجيرات سريلانكا ترتفع لـ257 قتيلا
(أ ب)

أعلنت السلطات السريلانكية، اليوم الخميس، أن الاعتداءات التفجيرية التي وقعت في أحد الفصح في البلاد أسفرت عن سقوط 257 قتيلا حسب حصيلة جديدة، مشيرة إلى أن هذا العدد يمكن أن يرتفع.

إلى ذلك، أعلنت الكنيسة الكاثوليكية إلغاء خططها لاستئناف قداديس الأحد خشية مخاوف من وقوع اعتداءات جديدة.

وبحسب متحدث باسم الكنيسة فإن الكنيسة تلقت "معلومات محددة عن هجومين محتملين ضد كنائس"، ما دفع الكنيسة لإلغاء قداس 5 أيار/مايو الذي كان سيكون الأول منذ اعتداءات أحد الفصح الدامي التي أسفرت عن مقتل 257 شخصا.

وقال المدير العامة لإدارة الصحة، آنيل جاسينغي، لوكالة فرانس برس إن "الحصيلة أصبحت الآن 257 قتيلا". وكانت الحصيلة السابقة تتحدث عن مقتل 253 شخصا.

وأوضح أن "ارتفاع الحصيلة ناجم عن وفاة أشخاص يعالجون في مستشفيات، وهناك أيضا أشلاء جثث، لذلك العدد هو 257 على الأقل" حاليا.

وكانت سلطات سريلانكا أعلنت قبل أيام أنه تم التعرف على 42 أجنبيا بين القتلى.

وقالت وزارة الخارجية السريلانكية في كولومبو، إنه ما زال عدد من الأجانب مفقودين وقد يكونوا بين الجثث التي لم يتم التعرف عليها في مشرحة كولومبو.

وتتحدث الحصيلة الأخيرة عن 496 جريحا ما زال 47 منهم يعالجون في مستشفيات منهم 12 في العناية المركزة.