ترامب يُطالب دول العالم بحماية ناقلاتها في مضيق هرمز

ترامب يُطالب دول العالم بحماية ناقلاتها في مضيق هرمز
(أ ب)

شكك الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، بجدوى حماية بلاده لناقلات النفط التابعة لدول أخرى، وتعبر من مضيق هرمز، مشيرا إلى احتمال فرضه رسوما لقاء هذه "الخدمة".

واعتبر ترامب في تغريدتين على موقع "تويتر"، وجههما بشكل أساسي إلى إيران والصين واليابان، إن بلاده تحمي هذه الطريق البحرية "الخطرة" مجانا.

وقال ترامب: "تحصل الصين على 91 بالمئة من نفطها من المضيق، واليابان (تحصل على) 62 بالمئة (من نفطها، من المضيق)، كالعديد من الدول الأخرى. فلماذا نحمي ممرات الشحن في البلدان الأخرى (منذ سنوات عديدة) للحصول على تعويض بدون مقابل؟"

وأضاف أنه على جميع هذه الدول "أن تحمي سفنها الخاصة في رحلة دائمة الخطر".

وأردف ترماب: "نحن لسنا بحاجة حتى إلى أن نكون هناك، فقد أصبحت الولايات المتحدة للتو (إلى حد بعيد) أكبر منتج للطاقة في العالم".

وقال ترامب أيضا، إن "طلب الولايات المتحدة من إيران بسيط للغاية، عدم حيازة الأسلحة النووية وعدم رعاية الإرهاب".

وتأتي تصريحات الرئيس الأميركي بعدما اتهم إيران مؤخرا بالمسؤولية عن وضع ألغام بحرية لاستهداف ناقلات نفطية.

وقال موقع "إنسايدر" تعليقا على ما ذكره ترامب، إنه في حين تؤكد البيانات الصادرة عن موقع "بيزنس إنسايدر" أن اليابان تحصل على 62 بالمئة من نفطها عبر مضيق هرمز، إلا أن النسبة التي زعم ترامب أن الصين تحصل عليها، غير صحيحة، حيث تمتلك شبكة متنوعة من واردات النفط، بما في ذلك خط أنابيب من روسيا.

كما أشار الموقع إلى أنه رغم اعتماد الولايات المتحدة على مصادر طاقة داخلية إلى حد كبير، إلا أنها لا زالت تستورد كميات هائلة من النفط العالمي، والتي تُقدر بـ30 مليون برميل شهريا.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية