انتخاب الاشتراكي ساسولي رئيسا للاتحاد الأوروبي

انتخاب الاشتراكي ساسولي رئيسا للاتحاد الأوروبي
انتخاب ديفيد ماريا ساسولي رئيسا للاتحاد الأوروبي (أ ب)

انتخب البرلمان الأوروبي، الأربعاء، النائب الاشتراكي الإيطالي، ديفيد ماريا ساسولي، رئيسا له، ليخلف الإيطالي، الذي ينتمي إلى مجموعة الحزب الشعبي الأوروبي اليميني، أنطونيو تاجاني.

وذكرت وكالة "أسوشييتد برس" أن ساسولي (63 عامًا) حصل بعد جولتي تصويت على 345 صوتًا، من إجمالي 667، متجاوزًا الأغلبية المطلقة اللازمة للفوز بالمنصب.

وأضافت أن المحافظ، جان زهرديل، من الجمهورية التشيكية فاز بـ160 صوتًا، فيما نال سكا كيلر، زعيم "الخضر" الألماني على 119 صوتًا، بينما حصل المرشح اليساري الإسباني سيرا ريجو على 43 صوتًا.

ورئاسة البرلمان التي حددت ولايتها بسنتين ونصف سنة، من المناصب التي يجري التنافس عليها وتسعى الكتل السياسية الأوروبية الكبرى إلى تقاسمها، وإن كانت أقل أهمية في نظرها من رئيس المفوضية الأوروبية.

ويفيد ماريا ساسولي هو صحافي تلفزيوني السابق في إيطاليا وسياسي في البرلمان الأوروبي منذ 2009.

ويتكون البرلمان الأوروبي من 751 عضوًا يمثلون 28 دولة هي قوام الاتحاد الأوروبي، وهو يعتبر المؤسسة الوحيدة داخل مؤسسات الاتحاد التي يتم اختيار أعضائها مباشرة من قبل الناخبين.

ورئيس البرلمان يتم انتخابه من قبل أغلبية الأعضاء، وذلك لإدارة أعماله لمدة 5 سنوات.