محاكمة ترامب: "يريد أن يكون قويًا للغاية... إنه ديكتاتور"

محاكمة ترامب: "يريد أن يكون قويًا للغاية... إنه ديكتاتور"
مجلس الشيوخ (أ.ب.)

يبدأ مجلس الشيوخ الأميركي، اليوم السبت، الاستماع إلى مرافعة فريق الدفاع عن الرئيس دونالد ترامب، في المحاكمة البرلمانية بتهمتي إساءة استخدام السلطة وعرقلة عمل الكونغرس، فيما أنهى مدراء مجلس النواب الأميركي المنتدبين (فريق الادعاء) في جلسات مجلس الشيوخ مرافعاتهم الرامية إلى عزل الرئيس الأميركي، أمس الجمعة، ووصفوا ترامب بأنه "ديكتاتور" عرقل عمل الكونغرس للتستر على مخالفاته.

وقال رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب، آدم شيف، إن ترامب يشكل خطرا على الولايات المتحدة، وإنه لا يمكن الوثوق في أنه سيقاوم أي تدخل من روسيا في الانتخابات الأميركية المقبلة، أو أنه سيحمي المصالح القومية على حساب مصلحته الشخصية.

وقال أحد المدعين ضد ترامب في جلسات مجلس الشيوخ، جيري نادلر، إن "هذا تصميم من جانب الرئيس ترامب على أنه يريد أن يكون قويًا للغاية... إنه ديكتاتور. لا يجب أن يستمر هذا".

وعلى مدار ثلاثة أيام، عرض مدراء مجلس النواب المنتدبين قضيتهم من أجل عزل ترامب من منصبه. وقال الديمقراطيون إن ترامب حجب مساعدات عسكرية وعلق اجتماعا في البيت الأبيض للضغط على أوكرانيا، لإجراء تحقيق مع منافسه السياسي جو بايدن، لتعزيز احتمالات إعادة انتخابه رئيسا للولايات المتحدة.

وأضافوا أن ترامب استخدم بعد ذلك سلطته الرئاسية لعرقلة تحقيق الكونغرس في هذه الشأن.

ويرى الديمقراطيون أن عزل ترامب بسبب قضية أوكرانيا ضروري لحماية ديمقراطية البلاد، فيما انتقد الجمهوريون هذه الخطوة واعتبروها محاولة حزبية لإبطال فوز الرئيس في انتخابات 2016.

وبينما استخدم الديمقراطيون تقريبا الـ24 ساعة المخصصة لمرافعاتهم الافتتاحية على مدى ثلاثة أيام، يبدو أن فريق الدفاع عن الرئيس سيعمل بشكل أسرع.

ويبدأ الفريق القانوني الخاص بترامب، والذي يؤكد أن محاولة عزله غير دستورية وأن الرئيس لم يرتكب أي مخالفه، مرافعاته اليوم السبت.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة