أول إصابة بفيروس كورونا في مملكة بوتان

أول إصابة بفيروس كورونا في مملكة بوتان
(أ ب)

كشف رئيس وزراء مملكة بوتان في جبال الهيمالايا، اليوم الجمعة، عن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد جرى تشخيصها لدى سائح أميركي.

واعتُبرت المملكة الصغيرة غير الساحلية وجهة سياحية شهيرة خصوصا في الأعوام الأخيرة.

وأغلقت الحكومة على الفور الحدود أمام الزوار الأجانب لمدة أسبوعين في محاولة للحد من تأثير الفيروس الذي انتشر في أكثر البلدان المتقدمة في جميع أنحاء العالم.

وصرح مكتب رئيس الوزراء إن الرجل البالغ من العمر 76 عاما وصل إلى بوتان آتيا من الهند في 2 آذار/ مارس الجاري، وجرى نقله في 5 آذار/ مارس مصابا بالحمى إلى المستشفى وثبتت إصابته بفيروس كورونا.

وغادر المريض الذي لم يُكشَف اسمه، واشنطن في 10 شباط/ فبراير الماضي، متجها إلى الهند من 21 شباط/ فبراير إلى 1 آذار/ مارس.

وتوفي أكثر من ثلاثة آلاف شخص بسبب فيروس كورونا المستجد، مع وجود نحو مئة ألف إصابة مؤكدة على مستوى العالم.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص