تراجُع وفيات كورونا بإيران دون المئة بيوم واحد للمرة الأولى منذ شهر

تراجُع وفيات كورونا بإيران دون المئة بيوم واحد للمرة الأولى منذ شهر
طبيب إيرانيّ يهتم بأحد المصابين (أ ب)

انخفض عدد وفيات فيروس كورونا اليومي، في إيران، اليوم الثلاثاء، دون المئة للمرة الأولى منذ شهر، بحسب ما أوردت وكالة "فرانس برس" للأنباء.

وارتفعت اليوم، وفيات الفيروس في إيران إلى 4 آلاف و683، إثر تسجيل 98 حالة وفاة في الساعات الـ24 الماضية.

وذكر المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور، أن البلاد سجلت 1574 إصابةً بكورونا، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 73 ألفا و877، حسبما أوردت وكالة "الأناضول".

وأضاف جهانبور، أن الوفيات جراء الفيروس ارتفعت إلى 4 آلاف و683، عقب تسجيل 98 وفاة، في الـ24 ساعة الماضية.

إيرانيون مُلتزمون بلبس الكمامات في الشوارع (أ ب)

وأكد أن 3 آلاف و691 من المصابين بالفيروس وضعهم حرج، بينما تعافى 48 ألفا و129 آخرين.

وأشار إلى أن إجمالي الاختبارات بلغت حتى اليوم 287 ألفا و359، لافتا أنه للمرة الأولى منذ شهر تنخفض الوفيات لأقل من 100 حالة.

وقال جهانبور خلال مؤتمر صحافي: "للأسف، خسرنا 98 من مواطنينا أصيبوا بالمرض، لكن بعد شهر من الانتظار، هذا اليوم الأول الذي تكون فيه حصيلة الوفيات عددا من رقمين".

وأضاف "نأمل أن يستمر هذا التوجه مع تعاونكم" في الالتزام بالتعليمات الصحية الهادفة لاحتواء تفشي الفيروس.

وتحاول حكومة الرئيس، حسن روحاني منذ شهرين لاحتواء الوباء، وأمرت بإغلاق المدارس والجامعات، كما أرجأت مناسبات هامة وفرضت رزمة من القيود، لكنها تمنعت عن فرض إغلاق تام.

مكان ضخم خُصص لاستقبال مُصابي الفيروس (أ ب)

وأعلنت إيران أولى الإصابات في 19 شباط/ فبراير مع وفاة شخصين في قم، لكن كان هناك تشكيك في الخارج من أن العدد الفعلي للمصابين في إيران أعلى من ذلك المعلن.

وحتى ظهر الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و934 ألفا، توفي منهم أكثر من 120 ألفا، فيما تعافى نحو 457 ألفا، بحسب موقع Worldometer.