واشنطن تعتزم سحب جميع قواتها من أفغانستان بحلول أيار 2021

واشنطن تعتزم سحب جميع قواتها من أفغانستان بحلول أيار 2021
أرشيفية (أ ف ب)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، الثلاثاء، أن لدى الولايات المتحدة "خططا حذرة" لإمكانية سحب جميع القوات الأميركية من أفغانستان بحلول شهر أيار/ مايو عام 2021.

جاء ذلك خلال حديث القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون أمن المحيطين الهندي والهادئ، ديفيد هيلفي، أمام اللجنة الفرعية لشؤون الأمن بمجلس النواب الأميركي.

وقال هيلفي "أود أن أكون واضحا في أن وزير الدفاع مارك إسبر لم يصدر أوامر بتقليص عدد عسكريينا في أفغانستان إلى ما هو أقل من 4 أو 5 آلاف فرد.. مع ذلك فلدينا خطط حذرة لسحب جميع الأفراد (من أفغانستان) بحلول مايو المقبل إذا تهيأت الظروف لذلك".

وأضاف هيلفي أن "الأوامر المعمول بها تقضي بتقليص عدد العسكريين الأميركيين المنتشرين في أفغانستان من 8 آلاف و600 إلى ما بين 4 أو 5 آلاف حتى أواخر تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل".

وقررت الولايات المتحدة تقليص عدد عسكرييها المتواجدين في أفغانستان بعد توقيع اتفاق سلام مع حركة "طالبان" في العاصمة القطرية الدوحة، في 29 شباط/ فبراير الماضي.

وكان الجيش الأميركي قد بدأ، في آذار/ مارس الماضي، بالانسحاب من قاعدتين في أفغانستان في إطار تطبيق المرحلة الأولى من اتفاق وقعته الولايات المتحدة مع حركة طالبان في الدوحة.

وبموجب الاتفاق المبرم، تم خفض عدد الجنود الأميركيين المتواجدين في البلاد من 12 ألفا أو 13 ألفا إلى 8600 في منتصف تموز/ يوليو. وإخلاء خمس قواعد من أصل عشرين في البلاد.

وتعهدت الولايات المتحدة الراغبة في إنهاء أطول حرب في تاريخها، في إطار اتفاق الدوحة بسحب كامل القوات الأجنبية من أفغانستان بحلول 14 شهرا إذا احترمت حركة طالبان تعهداتها الأمنية.