عقوبات أميركيّة جديدة على إيران بسبب "انتهاكات" حقوقية

عقوبات أميركيّة جديدة على إيران بسبب "انتهاكات" حقوقية
وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو (أ ب)

فرضت أميركا، أمس الخميس، عقوبات على عدة مسؤولين وكيانات إيرانية، بسبب مزاعم عن "انتهاكات جسيمة" لحقوق الإنسان، شملت فرض عقوبات على قاضيين.

وقال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو في بيان، إن بلاده فرضت عقوبات على القاضيين الإيرانيين سيد محمود سادتي، ومحمد سلطاني، والفرع الأول من محكمة شيراز "الثورية" وسجون عادل آباد وأرومية ووكيل آباد.

وقال بومبيو إن هناك تقارير عن أن سادتي، وهو قاض في الفرع الأول من محكمة شيراز "الثورية"، كان مشرفا على إحدى محاكمات المصارع الإيراني، نويد أفكاري، مشيرًا إلى أن السلطات الإيرانية تواصل استخدام النظام القضائي كوسيلة للضغط والترهيب.

كما تحدث بومبيو عما قال إنه احتجاز لثلاثة أميركيين، هم باقر وسياماك نامازي ومراد طهباز، مضيفا أن الولايات المتحدة ستبذل كل جهد ممكن لإعادتهم إلى بلادهم.

وذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية أن المصاريع المعروف باسم أفكاري أُعدم هذا الشهر بعد إدانته بقتل حارس أمن طعنا خلال احتجاجات مناهضة للحكومة في 2018، ورفضت المحكمة العليا الإيرانية إعادة النظر في القضية أواخر أغسطس/آب الماضي.

وأثارت قضية أفكاري غضب الإيرانيين على وسائل التواصل الاجتماعي وجماعات حقوق الإنسان الدولية، كما دعا الرئيس الأميركي، دونالد ترامب إيران هذا الشهر إلى عدم إعدام المصارع.

وفرضت الولايات المتحدة هذا الأسبوع عقوبات جديدة على وزارة الدفاع الإيرانية وآخرين منخرطين في برنامجها النووي والخاص بالأسلحة لإظهار تصميمها على استئناف جميع عقوبات الأمم المتحدة على طهران، وهو ما يرفضه الحلفاء الأوروبيون الرئيسيون وكذلك روسيا والصين.