المرصد السوري: 39 مدنيا و14 مسلحا سقطوا في الغارات الروسية

المرصد السوري: 39 مدنيا و14 مسلحا سقطوا في الغارات الروسية
صورة عرضتها وزارة الدفاع الروسية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت، إن 39 مدنيا، على الأقل، بينهم ثمانية أطفال وثماني نساء، قتلوا في ضربات جوية روسية في سوريا خلال  الأيام الأربعة الأخيرة.

وأضاف أن 14 مقاتلا قتلوا، بينهم 12 من تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة الرقة الشرقية، واثنان من جبهة النصرة جناح تنظيم القاعدة في سورية.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد إن العدد يتضمن فقط من جرى التأكد من مقتله.

يذكر أن وزارة الدفاع الروسية قد قالت في بيان، اليوم السبت، إن القوات الجوية الروسية نفذت أكثر من 20 طلعة جوية في الساعات الأربع والعشرين المنصرمة، وقصفت تسعة أهداف لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقال المسؤول الدفاعي إيجور كوناشينكوف إن طائرات 'سوخوي-34' و'سوخوي-24 إم' شاركت في الضربات.

كما عرضت الوزارة لقطات فيديو لطائرة من طراز 'سوخوي-34' تدمر موقعا قياديا لتنظيم الدولة الإسلامية قرب الرقة على بعد 160 كيلومترا شرقي حلب.

وأظهرت لقطات عرضتها الوزارة، اليوم، ما تقول إنها مقاتلة من طراز سوخوي-24 إم تدمر مخبأ به أسلحة ومتفجرات في منطقة جبلية غير مأهولة قرب جسر الشغور في محافظة إدلب.

وقال بيان وزارة الدفاع الروسية إن 'انفجارا قويا داخل التحصينات قرب الرقة معناه أيضا أن الإرهابيين كانوا يستخدمونه لتخزين كمية كبيرة من الذخائر'.

وتابعت وزارة الدفاع الروسية أن مقاتلات 'أس يو-24' دمرت أيضا مستودعا للذخائر مشيرة إلى 'سحابة ضخمة من الدخان' وفجوة سببتها الغارة.

وأشارت إلى أن المقاتلات الروسية استهدفت أيضا مركزا للتدريب لتنظيم الدولة الإسلامية بالقرب من معرة النعمان، في محافظة إدلب، مما أدى إلى تدمير معدات وذخائر.

في المقابل، فإن المرصد السوري لحقوق الإنسان يؤكد أنه لا تواجد لتنظيم الدولة الإسلامية في محافظة إدلب.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018