واشنطن تعلن رفضها الاعتراف بمناطق حكم ذاتي في سورية

واشنطن تعلن رفضها الاعتراف بمناطق حكم ذاتي في سورية
المرجة في دمشق الأربعاء

أعلنت الولايات المتحدة، الأربعاء، أنها لن تعترف بمنطقة موحدة وتتمتع بحكم ذاتي تعلنها المجموعات الكردية في سورية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية مارك تونر للصحافيين 'كنا واضحين جدا لجهة أننا لن نعترف بمناطق ذات حكم ذاتي في سورية'.

وأضاف 'هذا أمر ينبغي أن تتم مناقشته والموافقة عليه من جميع الأطراف المعنية في جنيف ثم من الشعب السوري نفسه'، في إشارة الى مفاوضات السلام الجارية في سويسرا بين ممثلين عن النظام والمعارضة السوريين برعاية الأمم المتحدة.

وكان قد عقد أكثر من 150 ممثلا لأحزاب كردية سورية، الأربعاء، اجتماعا في رميلان في ريف الحسكة في شمال شرق سورية، على أن يستكمل اليوم الخميس، وبحثوا في إعلان نظام فدرالي في مناطق سيطرتهم ضمن رؤية كاملة لاعتماد الفدرالية في كامل سورية مستقبلا.

يذكر أن واشنطن دعمت أكراد سورية في قتالهم ضد تنظيم الدولة الإسلامية في مناطقهم، لكن وزارة الخارجية الأميركية أكدت، الأربعاء، أنها لن تقبل بتفكيك سورية، وأن أي نموذج للفيدرالية ينبغي أن يستند إلى محادثات جنيف.

كما تجدر الإشارة إلى أنه رغم الخلافات الكبيرة بين وفدي الحكومة والمعارضة في جنيف، فإنهما يجمعان على رفض الفدرالية.

في المقابل، فإن تركيا تخشى أيضا إقامة حكم ذاتي كردي على حدودها، خوفا من أي يؤدي ذلك إلى تشجيع النزعات الإنفصالية للأكراد داخل حدودها.

اقرأ/ي أيضًا | مساعد دي ميستورا: تقدم في المفاوضات في جنيف

 

 

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص