اجتماع طارئ لـ "التعاون الإسلامي" لبحث كارثة حلب

اجتماع طارئ لـ "التعاون الإسلامي" لبحث كارثة حلب

وجهت منظمة التعاون الإسلامي، اليوم الثلاثاء، دعوة إلى الدول الأعضاء لحضور اجتماع طارئ للجنة التنفيذية على مستوى المندوبين، الأحد القادم، لبحث الأوضاع الإنسانية المتدهورة في مدينة حلب السورية.

وقالت المنظمة، في بيان لها، إنها 'تلقت طلباً من دولة الكويت، رئيس الدورة الثانية والأربعين لمجلس وزراء خارجية المنظمة، لعقد هذا اجتماع في مقر الأمانة العامة بمدينة جدة السعودية'.

وذكرت المنظمة أنه من المقرر أن يصدر بيان ختامي في نهاية أعمال الاجتماع الطارئ.

ومنذ إعلان النظام السوري انتهاء هدنة 'وقف الأعمال العدائية' في 19 سبتمبر/ أيلول الماضي، بعد وقف هش لإطلاق النار لم يصمد لأكثر من 7 أيام، تشنّ قواته ومقاتلات روسية، حملة جوية عنيفة متواصلة على أحياء حلب الخاضعة لسيطرة المعارضة، تسببت بمقتل وإصابة مئات المدنيين، بينهم نساء وأطفال.

اقرأ/ي أيضًا| القصف الجوي يدمر بالكامل أكبر مشافي حلب

وتعاني أحياء حلب الشرقية، الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة، حصاراً برياً من قبل قوات النظام السوري وميليشياته بدعم جوي روسي، منذ أكثر من شهر، وسط شح حاد في المواد الغذائية والمعدات الطبية؛ ما يهدد حياة نحو 300 ألف مدني موجودين فيها.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية