مقتل 36 مسلحا مواليا للأسد بقصف تركي على عفرين

مقتل 36 مسلحا مواليا للأسد بقصف تركي على عفرين
(أ.ب.)

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن طائرات حربية تركية استهدفت قوات موالية للنظام السوري في منطقة عفرين بشمال غرب سورية، يوم السبت، مما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 36 منهم.

وأضاف المرصد، أن هذه هي المرة الثالثة في غضون 48 ساعة التي تستهدف فيها طائرات حربية تركية قوات موالية لنظام بشار الأسد دخلت إلى عفرين في الأسبوع الماضي، لدعم وحدات حماية الشعب الكردية في صد هجوم تركيا ومقاتلي المعارضة الموالين لها. وبدأت تركيا العملية العسكرية في عفرين في كانون الثاني/يناير الماضي.

وقال المرصد إن الغارة الجوية ضربت معسكرا في كفر جنة. وقال تحالف قوات سورية الديمقراطية الذي تقوده وحدات حماية الشعب في بيان إن الغارات التركية استهدفت مواقع خاضعة لسيطرة القوات الشعبية التابعة لجيش النظام السوري بساعات الصباح، ولم يحدد البيان مكان الغارات ولا عدد القتلى.

وقال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إن قوات بلاده سيطرت على بلدة راجو. وقال المرصد إن الجيش التركي يسيطر على نحو 70 بالمئة من البلدة الواقعة على بعد 25 كيلومترا تقريبا إلى الشمال الغربي من مدينة عفرين.

وذكر بيان قوات سورية الديمقراطية أن مجموعة من القوات التركية والمقاتلين السوريين الموالين لها تسللت إلى راجو وأن الاشتباكات تتواصل بين الجانبين.