منظمة دولية ترجح استخدام السارين في اللطامنة بحماة

منظمة دولية ترجح استخدام السارين في اللطامنة بحماة
اللطامنة، حماة (ناشطون)

أكَّدت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وقوع استخدام لغازي السارين والكلور في هجمات على منطقة اللطامنة بمحافظة حماة السورية، يومي 24 و25 مارس/ آذار 2017.

وأضافت المنظمة في تقرير نشرته اليوم، الأربعاء، حول هجوم اللطامنة الكيميائي في سورية، أن التحاليل أكدت استخدام غاز الأعصاب السارين وغاز الكلور المحظورين في الهجوم على اللطامنة العام الماضي.

وأشار التقرير إلى أنّ بعثة التحقيق إلى سورية أكّدت بعد تحليل العينات وقوع استخدام للسارين جنوبي مدينة اللطامنة في محافظة حماة يوم 24 مارس آذار 2017.

ولفت التقرير أيضًا إلى أن "غاز الكلور استخدم على الأرجح كسلاح كيماوي في مستشفى اللطامنة والمنطقة المحيطة بها يوم 25 مارس 2017".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018