البحرين تستأنف عمل سفارتها بدمشق

البحرين تستأنف عمل سفارتها بدمشق
وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة (الأناضول)

قالت البحرين إنها ستستأنف عملياتها بسفارتها في سورية بعد مرور سبع سنوات على إغلاق سفارتها في دمشق في الأيام الأولى التي أعقبت اندلاع الثورة السورية، عام 2011.

وتأتي هذه الخطوة، التي أعلنت بعد يوم واحد من قيام الإمارات بإعادة فتح سفارتها في دمشق، لتعكس الجهود التي تبذلها دول الخليج العربية لتحسين العلاقات مع نظام بشار الأسد.

ويذكر أنه بعدما تحولت الثورة السورية السلمية إلى تمرد مسلح ضد النظام، دعمت دول الخليج المقاتلين الذين سعوا إلى الإطاحة بنظام الأسد.

في بيان صادر عن وزارة الخارجية البحرينية اليوم، الجمعة، قالت البحرين إنها "تؤكد على أهمية استمرار العلاقات مع سورية"، وعلى "الدور العربي في الحفاظ على استقلال سورية ومنع التدخل الإقليمي الخطير في شؤونها" في إشارة واضحة إلى تعزيز إيران لوضعها في البلاد.