منظمة العفو تدين حكما حوثيا بالإعدام على صحفي يمني

منظمة العفو تدين حكما حوثيا بالإعدام على صحفي يمني

أدانت منظمة العفو الدولية، إصدار محكمة تابعة للحوثيين، حكمًا بالإعدام على الصحفى اليمنى، يحيى الجبيهي، معربة عن قلقها بشأن مصير 10 صحفيين آخرين معتقلين لدى ميليشيات المتمردين.

ووصفت مديرة الحملات فى مكتب المنظمة الحقوقية ببيروت، سماح حديد، الحكم الصادر بحق الصحفى اليمنى بـ'المخزي'، داعية إلى إعادة النظر فيه.

وأعربت الناشطة الحقوقية، عن قلقها العميق حيال اعتقال جماعة الحوثي للصحفيين باليمن واحتجازهم لقرابة عامين دون أن توجه لهم تهمًا أو أن تحاكمهم.

كانت محكمة حوثية قد أصدرت، أمس الأربعاء، حكمًا بإعدام الصحفى المختطف، يحيى الجبيهي، وأضافت مصادر أنها تفاجأت بصدور هذا الحكم، دون محاكمة مسبقة أو تعيين محامٍ للدفاع عن الصحفي.

واختطف الحوثيون، 'الجبيهي'، من أمام منزله في صنعاء بعد اقتحامه ومصادرة أجهزة مكتبية في ايلول/سبتمبر الماضي.

يشار إلى أن الصحفي يحيى الجبيهي، هو عضو اتحاد الصحفيين العرب، ونقابة الصحفيين اليمنيين، ومحاضر في كلية الإعلام بجامعة صنعاء، وعمل خلال الثمانينيات مراسلاً صحفيًا، وتقلد منصب مستشار إعلامي في رئاسة الوزراء اليمنية.

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018