أنصار مرسي يدعون لشل حركة الميترو والقطارات والحكومة المصرية تهدد بالرد بقوة

أنصار مرسي يدعون لشل حركة الميترو والقطارات والحكومة المصرية تهدد بالرد بقوة

قالت مصادر مصرية إن الحكومة المصرية هددت بالرد بحزم وقوة على محاولات لأنصار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، اليوم، تعطيل حركة الميترو والقطارات في مصر.

وحذرت وزارة الداخلية المصرية المتظاهرين الإسلاميين من أنها ستواجه بقوة اية محاولة لقطع الطرق أو عرقلة حركة المرور. وجاء ذلك بعد ساعات من دعوة حركة "شباب ضد الانقلاب" إلى ركوب مترو الأنفاق الأحد منذ الساعة السابعة صباحا كجزء من خطة العصيان المدني لإصابة الدولة بالشلل الكامل.

وادعى بيان صدر عن وزارة  الداخلية المصرية أنه ستتم مواجهة ما تقوم به جماعة الإخوان من "قطع الطرق وإعاقة حركة المرور والتعدي على بعض الأئمة فى المساجد واختطاف مراسلى وسائل الإعلام وتهديد أمن المواطنين "بكل حزمٍ وحسم وفق ما يكفُله القانون للقوات من حماية أمن المواطنين وتوفير الطمأنينة والسكينة للمجتمع".

وطالبت  "شباب ضد الانقلاب" فى دعوتها على صحفتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ممن سيشارك في الفاعلية بعدم رفع أي شعارات أو هتافات حتى يصعب تعقبهم أمنيًا.

وكانت المظاهرات تجددت الجمعة بناء على دعوة لأنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، بالتظاهر في جمعة الوفاء للشهداء، وقعت خلالها مواجهات مع قوات الأمن المصرية وأدت إلى مقتل شخص وإصابة العشرات بجراح.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية