مصر: 5500 دولار لكل أسرة شهيد في هجوم استهدف أقباطا في المنيا

مصر: 5500 دولار لكل أسرة شهيد في هجوم استهدف أقباطا في المنيا

أعلنت الحكومة المصرية، اليوم السبت، عن نيتها لصرف تعويضات لأسر قتلى هجوم الذي استهدف الأقباط في المنيا، وذلك بقيمة 5500 دولار لكل أسرة.

وأضافت الحكومة، في بيان نشرته اليوم السبت، أنه سيتم صرف "معاش استثنائي" بقيمة 1500 جنيه شهريا (حوالي 80 دولارًا) لأسرة كل قتيل.

وأوضح البيان الحكومي أنه سيتم صرف 40 ألف جنيه (حوالي 2200 دولار) لكل مصاب يقضي أكثر من 72 ساعة في المستشفى، وعلاج كل المصابين على نفقة الدولة.

وتعد قيمة التعويضات الحكومية في هذا الحادث هي الأعلى مقارنة بقيمة التعويضات التي تصرفها الحكومة المصرية لأسر ضحايا حوادث الطرق والحرائق والسيول وغرق المراكب وغيرها، وفق رصد مراسلة الأناضول.

وصباح أمس الجمعة، قتل 29 شخصًا وأصيب أكثر من 20 شخصا، في هجوم مسلح استهدف حافلة كانت تقل أقباطاً بمحافظة المنيا، وسط مصر، نفذه مسلحون يستقلون 3 سيارات دفع رباعي، وفق مصادر رسمية.

وأعلن تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم، مسؤوليته عن الهجوم.

وكان الجيش المصري قال إن "القوات الجوية نفذت عددا من الضربات المركزة نهاراً وليلاً استهدفت عناصر إرهابية داخل الأراضي الليبية، ما أسفر عن تدمير مناطق تمركز وتدريب العناصر الإرهابية التي شاركت في تنفيذ الهجوم الإرهابي الغادر الذي استهدف مسيحيي مصر".

ويأتي الهجوم الإرهابي عقب يومين من تحذير للسفارة الأمريكية بالقاهرة رعاياها في مصر من تهديدات "محتملة".

ويقدر عدد الأقباط في مصر بنحو 15 مليون نسمة وفق تقديرات غير رسمية، من إجمالي عدد سكان البلاد البالغ 93 مليونا ما يجعلهم أكبر طائفة مسيحية في الشرق الأوسط.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة