السيسي "يحزن" من الوسم المطالب برحيله

السيسي "يحزن" من الوسم المطالب برحيله
أرشيفية (أ ب)

وجه الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، كلمة للشعب المصري خلال بث حي، عاتبهم فيها بلهجة ربما تبدو تهديدية بعض الشأن، لانتشار وسم على مواقع التواصل الاجتامعي بعنوان "ارحل يا سيسي"، الذي تصدر موقع تويتر غالبية أيام الشهر الحالي.

وجاء تصريح السيسي خلال ما يُسمى بـ"المؤتمر الوطني السادس للشباب" بجامعة القاهرة، حيث قال محتجًا، إن جهة ما "أدخلت" مصر لحالة الفقر دون الإشارة إلى اسمها، مشيرًا إلى أنه هو الوحيد من يستطيع "النهوض" بمصر.

وأضاف:" عندما أتيت لأخرجكم من هذه الحالة، تقولون ارحل يا سيسي"، مشيرًا إلى ما "قدمه" للمصريين.

واستنكر السيسي الهاشتاغ الذي انتشر على موقع "تويتر" لأنه بحسب ما يرى أن لا مكان لهذا الاحتجاج الإلكتروني خصوصًا لأنه هو من "سيخرج" مصر من هذه الحالة، مضيفًا أنه "حزين".

وشدَّد السيسي في كلمته اليوم، "إذا اردنا إصلاحا حقيقيا في التعليم والاقتصاد لابد من أن نكون قادرين على دفع ثمنه".

وأبدى السيسي حزنه أيضًا إزاء ما وصف بـ"استمرار مسلسل الشائعات واستهداف الدولة".

وقال السيسي، الأسبوع الماضي في حفل عسكري بثه التلفزيون المصري، إن "مصر واجهت في 3 أشهر 21 ألف شائعة".

ولم يقدم السيسي تفاصيل أكثر بخصوص الشائعات غير أن مركز معلومات مجلس الوزراء المصري (رسمي) أصدرت بيانات عديدة في الشهور الثلاثة الأخيرة تفند ما اعتبره "شائعات" أغلبها متعلق بارتفاع الأسعار، وحذف سلع مدعمة، وظهور أطعمة فاسدة.

وشهدت مصر في شهري حزيران/يونيو الماضي، وتموز/يوليو الجاري ارتفاعات في أسعار الخدمات كالكهرباء والمياه والغاز، والوقود، والمواصلات.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018