الشرطة المصرية تقتل 15 شخصا في العريش

الشرطة المصرية تقتل 15 شخصا في العريش
كمين للجيش المصري في العريش (أرشيفية - أ ف ب)

أعلنت الداخلية المصرية، الأحد، قتل 15 شخصا قالت إنهم مسلحون، في تبادل لإطلاق النار بالعريش شمالي شرقي البلاد.

وادعت الداخلية المصرية، في بيان صدر عنها، أن الشرطة هاجمت "مخبأ بالعريش لعناصر متورطة في تنفيذ عمليات إرهابية في سيناء وضد الوطن".

وأضافت أنه "حال استشعار تلك العناصر باقتراب القوات بادروا بإطلاق أعيرة نارية تجاههم مما دعا للتعامل معهم".

وأسفر تبادل النيران مع تلك العناصر عن "مصرع 15 منهم"، دون توضيح العدد الباقي وماذا حدث له.

وذكرت الداخلية أن نيابة أمن الدولة العليا (معنية بالقضايا التي تمس الأمن القومي)، تحقق في الواقعة.

يأتي الحادث الذي لم يتسن الحصول على تعليق بشأنه من مصدر مستقل، بعد يومين من إعلان الجيش المصري، مقتل وإصابة ضابط و9 جنود ضمن نتائج للعمليات العسكرية في سيناء عن الفترة الماضية (لم يحددها) تضمنت أيضا قتل 118 شخصا من أهالي سيناء، زعم الجيش أنهم "مسلحون". 

ووفق مراقبين عسكريين بمصر، تراجعت نسبيا وتيرة المواجهات المسلحة في سيناء، شمال شرقي البلاد.