أنباء عن وفاة مخرج كليب "بلحة"... في السّجن

أنباء عن وفاة مخرج كليب "بلحة"... في السّجن
صورة أرشيفية

تداول ناشطون مصريّون، فجر اليوم، السبت، أنباء عن وفاة الفنّان والمصوّر والمخرج شادي حبش، المعتقل من آذار/مارس 2018، بسبب إخراجه لفيديو كليب أغنية "بلحة"، للفنّان رامي عصام.

و"بلحة" هو اللقب الذي يطلقه ناشطون على الرئيس المصري، عبد الفتّاح السيسي.

وقالت مصادر حقوقيّة إنّ صحّة حبش تراجعت جدًا خلال الأيام الأخيرة، "ورغم استغاثات زملائه المعتقلين معه لفترة طويلة برجال الأمن، لكن طاقم السجن لم يتدخّل ولم يقدّم له مساعدة طبية، أو حتى نقله للمشفى".

وحاز حبش عام 2014 لقب أفضل مصور لوسط "الأندرجرواند"، بعد حصوله على أعلى نسبة تصويت ضمن الحملة الجماهيرية التي تمت على صفحة "أندرجراوند ساركازم سوسايتي"، إحدى أهم صفحات العالم الافتراضي لدعم الفن البديل وفنانيه.

ولشادي العديد من الأعمال الفنية، ووجهت له النيابة العامة المصرية اتهامات مثل "الانضمام إلى جماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة".

وحول القضيّة ذاتها، اعتقل الشاب مصطفى جمال، وهو طالب لديه خبرة في إدارة التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وبحسب المغني رامي عصام، الذي أدّى الأغنية، فإن جمال ليس له علاقة به سوى أنه قام بمساعدته على توثيق صفحة فيسبوك عام 2015.

وحكمت المحكمة العسكرية على كاتب الأغنية، جلال البحيري بالسجن لثلاث سنوات، بتهمة إهانة الجيش والرئيس، في قضية منفصلة تتعلق ببعض أعماله الأخرى.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"