مصر: الحكم بالسجن 15 عاما على 59 معتقلا للاشتراك باعتصام رابعة

مصر: الحكم بالسجن 15 عاما على 59 معتقلا للاشتراك باعتصام رابعة
من المظاهرات المعارضة للانقلاب عام 2013 (أرشيفية)

قضت محكمة مصرية، اليوم الخميس، بسجن 59 شخصا لمدة 15 عاما بسبب دورهم في التنظيم والمشاركة في "اعتصام رابعة" في عام 2013 لدعما للرئيس الراحل، محمد مرسي، انتهى بقتل قوات الأمن مئات المحتجين.

وصدرت أحكام بسجن سبعة متهمين لمدة خمسة أعوام، بينما برأت المحكمة 29 آخرين، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" عن مصادر قضائية.

كان الاعتصام قد استمر لأسابيع في ميدان رابعة العدوية بالقاهرة للاحتجاج على الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي، الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين، قبل أن تفضه قوات الأمن بالقوة.

وادعت الحكومة أن العديد من المحتجين كانوا مسلحين وإن بعض أفراد الأمن قتلوا، خلافا لما أوردته التقارير الحقوقية، ووجهت للحكومين تهم من بينها تنظيم تجمع مسلح والمشاركة فيه.

وانتقدت جماعات حقوقية مصر بشدة لإدانتها أشخاصا بسبب مشاركتهم في الاعتصام وبسبب إصدار أحكام في محاكمات جماعية بما في ذلك قضية حُكم فيها على 75 شخصا بالإعدام وعلى أكثر من 600 بالسجن في 2018.

وخلفت أحداث فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة 632 قتيلا، كلهم من المعتصمين، باستثناء 8 شرطيين، حسب "المجلس القومي لحقوق الإنسان" في مصر (حكومي)، ونحو 2000 قتيل وآلاف الجرحى، وفق المعارضة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص