تحطم طائرة حربية أمريكية ومفخخة في بغداد توقع عشرة قتلى

تحطم طائرة حربية أمريكية ومفخخة في بغداد توقع عشرة قتلى


أعلن الجيش الأميركي في بيان تحطم طائرة حربية من طراز أف 16 أثناء إقلاعها من قاعدة عسكرية أميركية في العراق.

وأوضح البيان أن الطيار الوحيد الذي يقودها نجا من الحادث ونقل إلى مستشفى عسكري للعلاج، دون أن يوضح سبب تحطم الطائرة.

يشار إلى أن الجيش الأميركي يستدعي بصورة متكررة مروحيات أو طائرات حربية للإسناد أثناء العمليات العسكرية في العراق ونادرا ما تتعرض مثل هذه الطائرة لحوادث.

في هذه الأثناء قتل 10 عراقيين وجرح 25 آخرون في انفجار سيارة مفخخة في ساحة تكثر بها المطاعم بمنطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد.

وقال مسؤولون طبيون إن من بين قتلى الانفجار امرأتين، ومن بين الجرحى ثلاث نساء وخمسة أطفال.

كما قتل سبعة من حرس الحدود العراقيين ومدني وجرح أربعة جنود في كمين نصبه مسلحون لدوريتهم قرب بلدة بنجوين القريبة من الحدود العراقية الإيرانية شمال العراق.

وقال غارب على رئيس بلدية بنجوين إن القتال مع المسلحين استمر لأكثر من ساعة، مرجحا وقوف جماعة مرتبطة بالقاعدة تدعى كتيبة كردستان وراء الكمين.

وإلى الشمال من بغداد أيضا قتل مدنيان وجرح ثلاثة آخرون في انفجار قنبلة في بلدة تلعفر القريبة من الموصل، كما قتل شرطي عراقي وأصيب آخر في كمين نصب لدوريتهما في أحد شوارع البلدة نفسها.

وفي بيجي قتل سائق شاحنة تركي الجنسية بانفجار عبوة ناسفة على الطريق الرئيسي شمال المدينة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018