منظمة العفو تطالب مصر باعادة محاكمة عناصر خلية حزب الله

منظمة العفو تطالب مصر باعادة محاكمة عناصر خلية حزب الله

دعت منظمة العفو الدولية الخميس السلطات المصرية الى اعادة محاكمة 26 عنصرا في "خلية حزب الله" صدرت احكام بحقهم لضلوعهم في التخطيط لاعتداءات داخل مصر لحساب التنظيم الشيعي اللبناني، معتبرة ان محاكمتهم امام محكمة استثنائية لم تكن عادلة.

وقالت المنظمة المدافعة عن حقوق الانسان والتي مقرها في لندن في بيان "ينبغي اعادة محاكمة هؤلاء الاشخاص امام محكمة عادية تمنحهم فرصة الحصول على محاكمة عادلة".

واضافت ان "الالتفاف على العدالة عبر احالة القضايا الحساسة امام محاكم استثنائية يضر بالنظام الجنائي ويشجع انتهاكات حقوق الانسان".

واعتبرت منظمة العفو ان "ادانتهم استندت الى +اعترافات+ قال المتهمون انها انتزعت منهم تحت وطأة التعذيب".

وبموجب قانون الطوارىء المطبق في مصر منذ 1981، فان الاحكام الصادرة عن محاكم استثنائية لا تقبل النقض او الاستئناف.

وتابعت المنظمة ان المتهمين "حرموا من الحصول على دفاع ملائم وحوكموا امام محكمة خاصة لا تقبل قراراتها الاستئناف امام هيئة اعلى. ان صدور ادانات في ضوء محاكمات غير عادلة من شأنها ان ترسخ انعدام العدالة".

من جهته قال الامين العام لحزب الله حسن نصر الله في مقابلة مع قناة الرأي الكويتية ان الاحكام التي صدرت في مصر على عناصر "خلية حزب الله" هي "وسام شرف على صدور هؤلاء المجاهدين وهؤلاء الشرفاء".".

وفي حديثه لصحيفة الرأي قال نصر الله "سوف نسعى من خلال الوسائل السياسية والدبلوماسية لمعالجة هذا الامر وانصاف هؤلاء الاخوة وعدم ابقائهم في السجن".

واصدرت محكمة امن الدولة في مصر الاربعاء احكاما بالسجن على الاعضاء ال26 في "خلية حزب الله" المتهمين بالتخطيط لاعتداءات في مصر لحساب التنظيم اللبناني.

ووجهت الى المتهمين ال26 -- لبنانيان وخمسة فلسطينيين وسوداني و18 مصريا -- تهم التخطيط لاغتيالات والتخطيط لاعتداءات ضد مواقع سياحية مصرية وسفن تعبر قناة السويس.