مقتل ثلاثة جنود في كمين نسب الى القاعدة في اليمن

مقتل ثلاثة جنود في كمين نسب الى القاعدة في اليمن

قتل ثلاثة جنود واصيب اثنان اخران على الاقل بجروح اليوم في كمين نصبه مسلحون في محافظة ابين جنوب اليمن، على ما اعلن مسؤول امني متهما القاعدة بالوقوف وراءه.

وياتي الكمين بعد ثلاثة ايام على هجوم مشابه قتل فيه خمسة جنود في المنطقة نفسها بحسب السلطات.

وصرح المسؤول الامني ان "مسلحين تابعين للقاعدة فتحوا النار على قافلة للجيش متجهة من مدينة زنجيبار (كبرى مدن محافظة ابين) الى مدينة مودية. وكانوا فجروا سابقا عبوات موضوعة الى جانب الطريق ما الحق اضرارا بسيارتين تابعتين للجيش".

واوضح ان المسألة تطلبت تدخل سلاح الجو الذي اغار على المهاجمين لافساح الطريق امام القافلة للوصول الى مودية.

وقتل الخميس خمسة جنود في المنطقة نفسها القريبة من مدينة لودر حيث حصلت مواجهات بين الجيش ومسلحي القاعدة في اب/اغسطس اسفرت عن مقتل 33 شخصا، بحسب حصيلة استندت الى مصادر رسمية.

وفي هجوم اخر في مدينة لودر اصيب ضابطان في الاستخبارات بجروح السبت عند انفجار عبوة زرعت في سيارتهما، بحسب مصدر امني اخر.

وتشكل محافظة ابين معقل حركة الاحتجاج في جنوب اليمن الذي كان دولة مستقلة حتى العام 1990 وحيث باتت القاعدة اكثر نشاطا، فيما يحتج الحراك الجنوبي على سياسات الحكومة الشمالية.