إسرائيل تستهدف وسط صيدا لأول مرة وتتوغل بجنوب لبنان

إسرائيل تستهدف وسط صيدا لأول مرة وتتوغل بجنوب لبنان

استهلت إسرائيل اليوم الثاني عشر من عدوانها على لبنان بقصف ضاحية بيروت الجنوبية ومدينة صيدا بالجنوب، ما أدى إلى سقوط عدة جرحى.

وأفادت مصادر بأن القصف الإسرائيلي لضاحية بيروت الجنوبية استهدف منطقة البرج قرب مدرسة عكا وسط تحليق مكثف للطائرات الإسرائيلية في أجواء بيروت.

كما أعلن مصدر طبي أن أربعة مدنيين لبنانيين أصيبوا بجروح في غارة جوية على صيدا، هي الأولى التي تستهدف وسط هذه المدينة الساحلية منذ بداية العدوان الإسرائيلي في 12 يوليو/ تموز الجاري.

وأوضحت قوى الأمن اللبنانية أن صاروخين أطلقتهما مقاتلات إسرائيلية ألحقا دمارا جزئيا بمبنى من ثلاثة طوابق في احد أحياء جنوب صيدا، يضم مجمع السيدة فاطمة الزهراء (الذي يضم مسجدا وحوزة دينية ومكتبة) التابع لحزب الله.

وواصل الطيران الإسرائيلي قصف الطرق في جنوب لبنان خاصة في منطقة صور وطريق جزين- كفر حونة الذي يربط الجزء الشرقي من جنوب لبنان بجبل الشوف جنوب شرق بيروت.

وكانت إسرائيل شنت في الساعات الـ24 الماضية سلسلة من الغارات العنيفة على المدن اللبنانية، مخلفة عشرات القتلى والجرحى.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018