احمد جبريل:"خارطة الطريق - كذبة أكبر من كذبة أوسلو التي لم ينفذها الموقعون عليها"

احمد جبريل:"خارطة الطريق - كذبة أكبر من كذبة أوسلو التي لم ينفذها الموقعون عليها"

قال احمد جبريل الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة أن سوريا لم تطلب من الجبهة وقف نشاطاتها في دمشق، واصفا ذلك بالشائعات مشيرا في الوقت نفسه الى قيام الجبهة ببعض التصرفات الشكلية في هذا الصدد .وشدد جبريل الذي كان يتحدث مساء امس في حفل بمناسبة الذكرى السنوية الاولى لاغتيال ابنه جهاد جبريل في بيروت في مخيم برج البراجنة للاجئين الفلسطينيين على أن الشهادة هي السلاح الوحيد في مواجهة أميركا واسرائيل".

وانتقد جبريل من اسماهم بـ " المشايخ الذين يفتون بأن العمليات الاستشهادية انتحار فهؤلاء خطر كبير على الامة لانهم يريدون أدلجة الدين".

ودعا جبريل " اليائسين من القادة والمثقفين الفلسطينيين الى أخذ العبر من التاريخ بتجارب الشعوب الفيتنامي والجزائري واللبناني والفلسطيني " منتقدا في هذا الاطار القيادة الفلسطينية.

وشن جبريل هجوما على " خارطة الطريق " مسميا اياها بالمتاهة كما اعتبرها " كذبة أكبر من كذبة أوسلو التي لم ينفذها الموقعون عليها".

ورأى جبريل " أن دعوة أميركا للاتحاد الاوروبي والامم المتحدة وعدوها السابق روسيا الاتحادية لكتابة "خارطة الطريق "قبل ستة أشهر من الحرب على العراق لم يكن الا خدعة لتغطية للحرب على العراق وذلك بنصيحة من السماسرة من زعماء العرب الذين قالوا للاميركيين ان مشروعا مثل خارطة الطريق يسكت شعوب المنطقة ويلهيها" على حد تعبيره.