الانتخابات النيابية الاردنية تنتهي بنسبة مشاركة غير مسبوقة في تاريخها

الانتخابات النيابية الاردنية تنتهي بنسبة مشاركة غير مسبوقة في تاريخها

يعلن في وقت لاحق اليوم النتائج النهائية للانتخابات في مؤتمر صحفي يعقده وزير الاعلام الاردني، يكشف خلاله اسماء المرشحين الفائزين الذين سيشكلون مجلس النواب الاردني الـ 14 المؤلف من 110اعضاء.

وكانت وزارة الداخلية الاردنية اعلنت في ساعة متأخرة من الليلة الماضية نتائج الانتخابات البرلمانية ( غير الرسمية ) لمجلس النواب الاردني الرابع عشر التي جرت امس في جميع انحاء الاردن.

وقد انتخب الاردنيون في عمليات الاقتراع هذه 110 اعضاء من بينهم ستة نساء حيث بلغت نسبة المشاركين في هذه الانتخابات 9ر58 بالمئة في 45 دائرة انتخابية موزعة على جميع انحاء الاردن.

وذكرت مصادر اللجان الانتخابية ان المستقلين (الذين يمثلون القبائل والعائلات الكبرى الموالية للملكية) وممثلي الاحزاب السياسية الاردنية حصلوا على أغلبية المقاعد.وحسب هذه النتائج، حصل الإسلاميون على خمسة مقاعد واليسار على مقعد واحد.

ومن بين ابرز الفائزين بعضوية مجلس النواب الاردني في هذه الانتخابات، عبد الهادى المجالي، رئيس مجلس النواب السابق و عبد الرؤوف الروابدة ، رئيس مجلس الوزراء السابق و سعد هايل سرور ، رئيس مجلس النواب الاسبق.

ورفض وزير الاعلام الاردني، محمد العدوان في حديث للصحفيين ان تكون شهدت عمليات الانتخابات البرلمانية الاردنية .وكانت الجبهة -الواجهة السياسية للإخوان المسلمين في الأردن وأكبر أحزاب المعارضة- شككت بالانتخابات ووصفتها بالفاقدة لشرعيتها لوجود تزوير في بعض الدوائر.

واكد وزير الاعلام، محمد العدوان في تصريحات للصحفيين اليوم ان نسبة الانتخابات التي وصلت الى حول 59 بالمئة من عدد الناخبين في هذه الدورة هي من اعلى النسب التي وصلت اليها الانتخابات النيابية في الاردن منذ انتخابات عام 1987 .